كيف يعرقل مكتب الرئاسة تشكيل حكومة جديدة؟

(عدن السبق)خاص:

 

يعمل الجناح الإخواني داخل الشرعية اليمنية على تعطيل اتفاق الرياض وتشكيل حكومة جديدة بعد الوعود التي حصل عليها التيار الإخواني من تركيا وقطر بالدعم العسكري.

 

 

وقالت ذات المصادر: “إن معين عبدالملك، رئيس الحكومة والمكلف من الرئيس هادي بتشكيل حكومة جديدة مناصفة مع الانتقالي، يواجه رفضا من مدير مكتب هادي، الإخواني عبدالله العليمي، بشأن التشاور مع هادي لتنفيذ الاتفاق”.

 

 

وتؤكد المصادر أن  “أطرافا إقليمية أبرزها تركيا تدخلت بشكل رسمي في دعم ميليشيات الإخوان، وأن تركيا التزمت لجماعة الإخوان بدعمهم بالأسلحة والطائرات المسيرة من الأسباب التي تعرقل اتفاق الرياض”.

 

 

ويعد مصير اتفاق الرياض مجهولا حتى الآن بسبب العراقيل التي وضعتها الشرعية اليمنية سياسيا واتباعها من الإخوان عبر مليشياتهم المنتشرة عسكريا بشبوة وأبين.

شاهد أيضاً

قتلى وجرحى من مسلحي القاعدة في قصف لطائرة بدون طيار في مأرب

لقي عددا من