مجلس الشيوخ الأمريكي يصوّت لإستدعاء المدراء التنفيذيين لـ”غوغل“ و”فيسبوك“ و”تويتر“

(عدن السبق)متابعات:

 

 

صوّتت لجنة التجارة في مجلس الشيوخ الأمريكي، الخميس، بإجماع، على إرسال مذكرات استدعاء إلى المدراء التنفيذيين لشركات “غوغل”، “فيسبوك” و “تويتر”، وذلك لجلسة استماع حول الحصانة القانونية لشركات التكنولوجيا.

 

ويعني هذا الأمر أنّه على سوندار بيتشاي ومارك زوكربيرغ وجاك دورسي، المثول أمام أعضاء مجلس الشيوخ في جلسة حول إصلاح البند الذي يعرف باسم “المادة 230” من قانون آداب الاتصالات.

 

ويسمح هذا البند لشركات التكنولوجيا بتجنب الملاحقة القضائية بسبب أفعال أطراف ثالثة على منصاتها الاجتماعية. ومع هذا، فإنه المحتمل أن تشمل عملية الاستماع الخصوصية والمعلومات المضللة.

 

 

وكان رئيس اللجنة روجر ويكر هدد باستدعاء المدراء التنفيذيين للشركات العملاقة الكبرى، الأسبوع الماضي، وقد عارضت ذلك السيناتور الأمريكية ماريا كانتويل، لكنها وافقت في النهاية على الأمر.

 

وقال ويكر إن “الرؤساء التنفيذيين رفضوا في وقت سابق دعوة للرد على أسئلة حول مسائل واضحة جداً وملحة للشعب الأمريكي”. وأضاف: “أخشى أن تخنق الحماية الشاملة للمسؤولية في المادة 230 لشركات التكنولوجيا الكبيرة، التنوع الحقيقي للخطاب السياسي على الإنترنت”.

شاهد أيضاً

منصور صالح يكشف نصيب الإنتقالي الجنوبي من الحكومة المرتقب إعلانها

كشف نائب مدير