عاجل..الرئيس الزبيدي:قدمنا خطتنابشأن التموضع ولن يكون هناك خلاف بين المكونات الجنوببة

  ( عدن السبق)خاص:

 

 

قال الرئيس عيدروس قاسم الزُبيدي، رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي, اليوم الأحد, ان المجلس قدم خطته بشأن إعادة التموضع العسكري ضمن الاجراءات الواجب تنفيذها لتنفيذ اتفاق الرياض.

 

واطلع الزبيدي خلال ترأسه الاجتماع الدوري لهيئة رئاسة المجلس، عبر الاتصال المرئي على مُجمل نشاط وفد المجلس التفاوضي ونتائج لقاءاته بالبعثات والهيئات الدبلوماسية، ووضعها أمام الجهود المبذولة لتطبيع الأوضاع في العاصمة عدن والمحافظات المجاورة وتقديم الخدمات للموطنين، بالإضافة إلى الاجراءات الواجب تنفيذها لتنفيذ اتفاق الرياض، مشيراً إلى أن الوفد التفاوضي للمجلس قدم خطته بشأن إعادة التموضع العسكري، وقد تم الاتفاق حول الكثير منها، مؤكداً في السياق أن علاقاتنا مع التحالف علاقة استراتيجية دائمة قائمة على الشراكة.

 

وجدد الزبيدي في سياق حديثه، التأكيد على تطبيق مبدأ المناصفة، ومؤكداً أيضاً على أنه لن يكون هناك أي خلافات أو تباينات بين مكونات الجنوب في هذا الشأن.

 

 

هذا وشدد الزُبيدي على أن قيادة المجلس الانتقالي تُولي جميع القضايا في الداخل اهتماماً بالغاً وتعمل على حلها مع الجهات المعنية، وفي مقدمتها قضية الرواتب المتأخرة للعسكريين الجنوبيين، مبيناً أن هناك جهود يومية تبذل لمعالجتها.

 

ولفت إلى أن المجلس الانتقالي يدعم مطالبهم، ويضع استحقاقاتهم كأولوية وسيظل إلى جانب حقوقهم المشروعة التي لن يتخلى عنها أبداً، مشدداً في المقابل على أنه لايجوز أن يتسبب حرمانهم باضرار إضافية علي المواطنين الذين يعيشون ظروفاً صعبة، حيث تزيدها اجراءات المعتصمين سوءً، مثمناً الجهود التي بُذلت من قبل الأستاذ أحمد حامد لملس، الأمين العام لهيئة رئاسة المجلس، محافظ العاصمة عدن، وتجاوب قيادة الاعتصام لوقف ماتسببت به الاجراءات الأخيرة من أضرار مست حياة المواطنين

شاهد أيضاً

برشلونة يتغنى بفوزه التاريخي على يوفنتوس

عبر نادي برشلونة عن سعادته