الممرض الـ”سفاح”.. يقتل مرضاه لينال إعجاب زملائه!

(عدن السبق)متابعات:

 

تشتبه سلطات ميونيخ في أن ممرّضا في أحد المستشفيات حاول قتل ثلاثة مرضى على الأقلّ، في قضية تعيد إلى الأذهان قصة الممرّض السفّاح نيلز هوغل، وفق ما كشفت النيابة العامة في العاصمة البافارية.

 

ويُشتبه في أن الممرّض البالغ من العمر 24 سنة أعطى عن قصد جرعات زائدة من الأدوية لهؤلاء المرضى في مستشفى ريشتس دير إيزار في ميونيخ ليحصد إعجاب زملائه من خلال إنعاش المرضى.

 

ولفت معاون انتباه الإدارة إلى تصرّفات الممرّض الذي يعمل في المستشفى منذ يوليو بعدما لاحظ تدهورا مفاجئا في صحة المرضى.

 

وبيّنت فحوص دمّ لاحقا حقنهم بجرعات زائدة من دواء لم يوصف لهم.

 

واثنان من المرضى هما في التسعين من العمر، في حين أن المريضة الثالثة تبلغ 54 عاما. وتحسّن وضع اثنين منهم في حين لا يزال الشخص الثالث في العناية الفائقة.
وشهدت ألمانيا في السنوات الأخيرة حوادث كثيرة مماثلة.

 

فقد حكم على الممرّض السابق نيلز هوغل بالسجن مدى الحياة في يونيو 2019 بعد قتله 85 مريضا على الأقلّ في مستشفيين في شمال غرب ألمانيا. وتشتبه السلطات في أن حصيلة ضحاياه الفعلية قد تتخطّى المئتين.

 

كما فرض القضاء الألماني عقوبة السجن مدى الحياة على ممرّض بولندي يعالج المرضى في منازلهم قتل ثلاثة من مرضاه بجرعات زائدة من الإنسولين.

شاهد أيضاً

خلية الأزمات بأمانة الانتقالي تناقش مشكلة انهيار قيمة العملة المحلية وانعكاساتها

عقدت خلية الأزمات في