وثيقة رسمية تدحض مزاعم “بن عديو” بشأن منشأة بلحاف في شبوة

شبوة(عدن السبق)خاص:

 

كشفت وثيقة تضمنت توجيها وزاريا صادر قبل نحو 3 اعوام ونصف من قبل وزير النفط والمعادن في الحكومة اليمنية انذاك سيف محسن الشريف، حول منشأة بلحاف الغازية في محافظة شبوة النفطية جنوب اليمن.

 

وبحسب الوثيقة التي اطلع عليها – “عدن السبق” – فقد اصدر وزير النفط والمعادن الشريف توجيها رسميا للشركة اليمنية للغاز الطبيعي المسال المحدودة في منشأة بلحاف، ابلغهم فيها بموافقة رئيس الوزراء حينها ووزارة النفط والمعادن على تواجد قوات التحالف العربي في المنشأة ومنطقة بلحاف، والسماح لهم باستخدام مرافق المنشأة لاسيما وان المنشأة لا تعمل حاليا في وضعها التشغيلي الاعتيادي.

 

وحددت الوثيقة ايضا الاماكن والمواقع التي يسمح لقوات التحالف الوصول اليها ومنها مرافق الاقامة والموانئ ومهبط الطائرات، بالاضافة الى السماح للتحالف بمهام ومسؤولية حماية وتأمين منشأة بلحاف وموظفيها.

 

وتدحض الوثيقة حقيقة مزاعم محافظ شبوة محمد صالح بن عديو الذي يشن منذ اسابيع حملات امنية وعسكرية بالتعاون مع ميليشيا الاخوان، واخرى اعلامية ضد قوات التحالف في بلحاف، متهما اياها باحتلال المنشأة، زاعما انها غير رسمية ويجب اخراجها.

 

نص ما جاء في الوثيقة :

الجمهورية اليمنية
وزارة النفط والمعادن
مكتب الوزير
التاريخ:.18/4/2017
رقم: و ن م 31 /2017
الشركة اليمنية للغاز الطبيعي المسال المحدودة
18 أبريل 2017

أعزائي

، رد: عمليات قوات التحالف في اليمن

بعد طلب التحالف وموافقه معالي رئيس الوزراء الدكتور أحمد عبيد بن دغر ، أبلغكم بموجب هذا أن الحكومة اليمنية قد سمحت لقوات التحالف استخدام المرافق التي قد تكون ضرورية للمساعدة في تحقيق الاستقرار والأمن في اليمن ، بما في ذلك شبوة.

 

في هذا الصدد ، نظرًا لأن الشركة اليمنية للغاز الطبيعي المسال لا تعمل حاليًا في الوضع التشغيلي العادي ، فقد سمحت الحكومة اليمنية لقوات التحالف بالوصول إلى مرافق الإقامة ومرافق الموانئ ومهبط الطائرات الذي لا تستخدمه حاليًا شركة الغاز اليمنيه في بلحاف ، بشكل أساسي واستثنائي وان قوات التحالف ستتولى مسؤولية حماية منشآت بلحاف وموظفيها.

 

مع تقديري

المهندس سيف محسن الشريف
وزير النفط والمعادن

شاهد أيضاً

القوات المشتركة تُدَمِّر مرابض مدفعية وتخمد مصادر نيران حوثية استهدفت القرى السكنية في الدريهمي

دمّرت القوات المشتركة