قيادي في الانتقالي يكشف المتسبب في تأخير إعلان الحكومة

(عدن السبق)متابعات:

 

 

كشف قيادي في المجلس الانتقالي الجنوبي سبب تاخير إعلان الحكومة الجديدة.

 

 

وقال القيادي في المجلس الانتقالي منصور صالح في مداخلة مع قناة بلقيس في برنامج”المساء اليمني” ان المجلس الانتقالي استوفى ما عليه وقدم مرشحيه مشيرا ان المناصب السيادية كما يعلم الجميع هي من نصيب الرئيس عبدربه منصور هادي مع أخذ ومشاورة المجلس الانتقالي حولها.

 

 

وبيّن منصور صالح ان هناك عدد من المعايير وضعت لشغل هذه المناصب من بينها ان لا تكون الاسماء المطروحة شاركت في أحداث اغسطس الدامية.

 

 

وقال صالح: “لا توجد لدينا معلومات حول وجود اسم الاخ احمد الميسري ضمن الاسماء المطروحة لأحد المناصب”.

 

 

وحول اسباب تأخير إعلان الحكومة قال صالح ان المجلس استوفى ما عليه وقدم مرشحيه مؤكدا ان التأخير كان بسبب رفض حزب الاصلاح تقديم مرشحيه وطالب بحصة أكبر كما حاول فرض أسماء لحزب المؤتمر الشعبي العام من الاعضاء الموالين لعلي محسن الاحمر وحزب الاصلاح وقد تم تجاوزها وقدم الاصلاح مرشيحه لاحقا.

 

 

وأختتم صالح بإن الكرة الان في ملعب الرئيس هادي ولم يتبق سوى إعلانه عنها.

شاهد أيضاً

هذا ما قاله النقيب بشأن تطورات المعارك في أبين

كشف المتحدث الرسمي باسم