تقريرمفصل: بن عديو نهب مئات الملايين من عائدات النفط بشبوة

شبوة(عدن السبق) متابعات:

كشفت مصادر حكومية عن فضيحة جديدة تضاف لفضائح فساد الإخوان بمحافظة شبوة؛؛ وخلال سنوات ظل “شعار الشرطة في خدمة الشعب”، غير أنه في شبوة تغير الوضع تماماً فالأجهزة الشرطوية والأمنية او تلك التي تم ادماجها في جهاز الشرطة، أصبحت تخدم الفاسدين وتدافع عنها في مواجهة الأجهزة الحكومية الرسمية، في سابقة هي الأول من نوعها في محافظة خاضعة لسيطرة تنظيم إخوان اليمن.

وأكدت تقارير صحفية محلية تورط حاكم شبوة الإخواني محمد صالح بن عديو بالسطو على نصف مليار ريال يمني، هي أموال عائدات النفط في محافظة شبوة الخاضعة لسيطرة تنظيم اخوان اليمن، المصنف على قوائم الإرهاب.

وكشفت مصادر حكومية عن فضيحة جديدة تضاف لفضائح فساد الإخوان بمحافظة شبوة، بعد أوقفت السلطة المحلية التي يسيطر عليها تنظيم الإخوان، تحقيق للجهاز المركزي حول قضية فساد داخل شركة النفط.

وأكدت المصادر أن الحاكم الإخواني محمد صالح بن عديو، منع مندوب الجهاز المركزي بالمحافظة من مواصلة التحقيق في قضية فساد اختفاء 455 مليون ريال يمني بشركة النفط بالمحافظة.

وكشف مندوب الجهاز المركزي تفاصيل الواقعة باجراء تحقيق عقب تلقيهم بلاغ من احد موظفي شركة النفط بشبوة عن اختفاء مبلغ وقدرة 455 مليون ريال يمني، قمنا بنزول مفاجئ إلى شركة النفط وشركة إنماء للصرافة، وهي شركة الصرافة التي تتلقى كل إرادات شركة النفط بالمحافظة”.

وأضاف  “عندما اكتشفنا بانه تم اختلاس واختفاء مبلغ 455 مليون ريال يمني وبدأنا بالتحقيق ما بين شركة النفط وشركة إنماء للصرافة، وصلت توجيهات من قيادة هرم السلطة في شبوة بإيقاف التحقيق”، وتم ايقافه بعد ان اقترب من كشف الفساد ومن يقف وراءه.

  وقال “جاءت توجيهات شفوية وصريحة من السلطة عبر قوات أمنية بتوقيفنا ومنعنا من الاستمرار في هذه القضية واغلاق ملفها كونه سيتم تشكيل لجنة اخرى من قبل السلطة المحلية للتحقيق في هذه القضية”. وأكد مندوب الجهاز المركزي للرقابة والمحاسبة انه وللاسف الشديد حتى اليوم ومنذ ما يقارب أربعة اشهر لم نرى اي لجنة او تحقيق في هذه القضية، وتم اغلاق الملف”.

المصادر أكدت ان ما كشفه مندوب الجهاز المركزي من فساد ما هو الا غيض من فيض من فساد سلطة شبوة الإخوانية وخاصة في جانب النفط، وتسعى سلطة الإخوان بشتى السبل للسطو على موارد المحافظة الغنية بالنفط.

وهو مسعى مكشوف وملحوظ منذ السيطرة على المحافظة، ومنذ أحداث أغسطس 2019 حيث عملت سلطة الإخوان على فرض سيطرتها بشكل كامل على الموانئ النفطية بغية السطو على مواردها ونهبها.

وأكدت تقارير اقتصادية عن تهريب ونهب للنفط وان مبيعات النفط الخام التي صُدرت من ميناء النشيمة النفطي بمحافظة شبوة منذ مطلع العام الجاري بلغت 490 مليون دولار، ووفقاً لمصادر إدارية في ميناء “النشيمة” بمديرية رضوم، فإن تهريب شحنات نفطية متواصل برعاية مليشيات حزب الإصلاح وان عمليات تهريب لشحنات نفط عبر الميناء تمت خلال الـ 7 أشهر الماضية، وبلغت 6 ملايين، و650 ألف برميل، مايقارب 490 مليون دولار موزعة كالآتي: فبراير (114 ألف طن) مليون برميل ب 70 مليون دولار أبريل (115 ألف طن) مليون برميل ب60 مليون دولار يونيو (100 ألف طن) 900 ألف برميل ب72مليون دولار أغسطس(106 آلاف طن) 950 ألف برميل  ب60  مليون دولار سبتمبر(107 آلاف طن) 950 ألف برميل ب 62مليون دولار أكتوبر(107 آلاف طن) 950 ألف برميل ب 80  مليون دولار نوفمبر (114 ألف طن) مليون برميل ب82  مليون دولار

شاهد أيضاً

قائد أمني موالي للإخوان يغادر عبر مطار عدن إلى خارج البلاد (الاسم)

غادر قائد أمني موالي لجماعة الإ...