سياسيون جنوبيون يطلقون هاشتاج #تمرد_اخواني_للمجلس_الرياسي ويؤكدون ضرورة صد حزب الإصلاح

(عدن السبق)خاص:

أكد ناشطون وسياسيون جنوبيون أن حزب الإصلاح الإخواني أصبح عدوًا واضحًا للمجلس الرئاسي ودول التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية.

جاء ذلك خلال اطلاق الناشطون والسياسيون الجنوبيون هاشتاج #تمرداخوانيللمجلس_الرياسي عصر اليوم السبت 13 أغسطس / آب 2022م عبر أشهر مواقع التواصل الاجتماعي تويتر.

وقال الناشطون والسياسيون الجنوبيون أن: “خطاب حزب الإصلاح ذراع الاخوان تحول الى العلن بتمرده، وتحريضه على المجلس الرئاسي، ودول التحالف بقيادة السعودية”.

وأضافوا: “حزب الإصلاح ذراع الاخوان يشن حملة شرسة ضد المجلس الرئاسي والمملكة العربية السعودية”، مشيرين إلى أن: “الخطابات الإخوانية بكافة مفاصله منذ اسبوعين وحتى اليوم فضحت وجه الاخوان، وكيف يعادون المجلس الرئاسي ودول التحالف بقيادة السعودية”.

وتابعوا: “على المجتمع الداخلي الوقوف خلف المجلس الرئاسي بقوة ضد التمرد الاخواني المفضوح”، مؤكدين أن: “حزب الإصلاح الإخواني الإرهابي أصدر بيانا وجه خلاله تهديدا خطيرا لدول مجلس التعاون الخليجي بشكل كامل”.

واكملوا: “وجهة حزب الإصلاح الإخواني تهديدات خطيرة وكبيرة للتحالف العربي، وبعث بتهديدات أكثر وضوحا في تصريحاته الخبيثة”، منوهين بأن: “بيان حزب الإصلاح حمل تهديدا مبطنا ليس فقط للسعودية والإمارات لكن أيضا لكل دول مجلس التعاون الخليجي، بما يعني أن التيار الإخواني الإرهابي قد يعمد إلى توجيه المزيد من الطعنات”.

واستطردوا: “تأتي تهديدات حزب الإصلاح الاخواني في أعقاب إجهاض التمرد الإخواني المسلح في محافظة شبوة، فيما يشير بوضوح إلى أن المليشيات الإخوانية لن ترفع راية الاستسلام وستعمل على استهداف الجنوب بغية احتلال أراضيه، وصولا حاليا إلى استهداف دول مجلس التعاون الخليجي”.

وأكدوا أن: “أبناء الجنوب لن يفرطون بالثوابت الوطنية وفي مقدمتها استكمال التحرير والاستقلال واستعادة الدولة الجنوبية على حدودها المتعارف عليها دوليا”.

وأشاروا إلى أن: “شعب الجنوب يساند أبناء شبوة في الدفاع عن المشروع الوطني الجنوبي، وسيكون إلى جانبهم في كل المنعطفات”.

وتابعوا: “شبوة جنوبية وستبقى جنوبية ولن تقبل المشاريع اليمنية الاخوانية الحوثبة المشبوهة”، مؤكدين أن: “دماء وتضحيات شعب الجنوب في تحرير شبوة وتحرير كافة محافظات الجنوب ليست بضاعة كاسدة يمكن لأي تاجر خردة بيعها أو شرائها.

ووجهوا رسالة للعالم فادها أنه: “لا مكان للاحتلال اليمني في الجنوب لا سياسياً ولا عسكريا”.

ودعا الناشطون والسياسيون الجنوبيون كافة نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي إلى التفاعل بقوة مع هاشتاج #تمرداخوانيللمجلس_الرياسي.

شاهد أيضاً

تظاهرة جماهيرية في ‏القطن رفضاً لتواجد قوات المنطقة العسكرية الأولى بوادي حضرموت

شهدت مديرية القطن في محافظة حضرموت، اليوم الخميس، تظاهرة جماهيرية