العناوين

وزير الأشغال ومحافظ حضرموت يضعان حجر الأساس لمشاريعٍ للطرق ويتفقدان مشاريع حيوية بالمكلا

المكلا(عدن السبق)خاص:
وضع وزير الأشغال العامة والطرق المهندس سالم محمد العبودي الحريزي، ومحافظ حضرموت مبخوت مبارك بن ماضي، اليوم بالمكلا، حجر الأساس لعدد من مشاريع الطرق بمدينة المكلا، وتفقدا عدد من مشاريع الطرق المتعثرة والجسور المتضررة.


حيث وضع الوزير والمحافظ، حجر الأساس لمشروع صيانة حفريات شوارع المكلا وضواحيها، بتمويل من صندوق صيانة الطرق، تنفيذ المؤسسة العامة للطرق والجسور.


يستهدف المشروع صيانة جميع الشوارع والطرق المتعثرة بمدينة المكلا، وإعادة تأهيلها، وسفلتة المتضرر منها، في إطار الجهود لتحسين عاصمة المحافظة.


ووضع وزير الأشغال ومحافظ حضرموت، حجر الأساس، لمشروع إعادة تأهيل شارع الستين بالمكلا، بتمويل من صندوق صيانة الطرق، تنفيذ المؤسسة العامة للطرق والجسور بحضرموت.


يستهدف المشروع إعادة تأهيل الأجزاء المتضررة بشارع الستين بالمكلا، من جولة شبام حتى ساحة العروض.


واطلع الوزير والمحافظ، على الأضرار بجسر امبيخة البحري، الرابط بين المكلا وفوة، وتأثره ببعض الأضرار أسفل الجسر، وحاجته لسرعة الصيانة والتأهيل.


كما اطلعا على سير العمل في صيانة جسر ديس المكلا “الجسر الصيني”، وإعادة تأهيل الأجزاء المتضررة أسفل الجسر وعلى جانبي الطريق.


وتفقد الوزير والمحافظ، الأعمال الجارية في جولة الكتاب بحي أكتوبر والجسر المؤدي إلى مفرق جول الشفاء، وتعرفا على أعمال تنفيذ قناة أسفل الطريق بطول 4 أمتار لمرور المياه الجوفية ومنع ارتداد المياه وتراكم المخلفات.


وشدد وزير الأشغال ومحافظ حضرموت، على سرعة استكمال المشروع البالغ نسبة انجازه 60%، وضرورة تدخل الوزارة لاستكمال تمويل المشروع.


واطلع الوزير والمحافظ، على الأعمال الجارية في شق وسفلتة طريق المعاوص – ربوة خلف، البالغ نسبة انجازه 45%، بتمويل من السلطة المحلية بالمحافظة، ويربط ديس المكلا “الغويزي” إلى ربوة خلف بطول 4 كيلومتر، ويختصر الطريق من خلف الى أحياء الديس، ويطل مباشرة الى ربوة خلف.


وتفقد وزير الأشغال ومحافظ حضرموت، الطريق الدائري لمدينة المكلا، الذي يبدأ من الريان وصولاً الى حلة، وله عدة مخارج الى المدينة، بطول 63 كيلو، ويكتسب الطريق أهميته بأنه سيخفف الازدحام على المدينة، ويسهل الطريق أمام الراغبين في التوجه الى مناطق فوة وخارج المكلا والقاطرات، دون المرور بطريق الغويزي الديس.


واطلع الوزير والمحافظ، على تدخلات وزارة الأشغال، في استكمال 21 كيلو من الطريق الدائري الذي تعرض لبعض الانهيارات، ابتداءً من الطريق القبلية وصولاً إلى إمبيخة، وإقامة عبارات وحماية للطريق ومنافذ لتصريف المياه وسفلتة.


وأكد وزير الأشغال العامة والطرق المهندس سالم الحريزي، حرص الوزارة على تنفيذ مشاريع للطرق واستكمال المشاريع المتعثرة في حضرموت والجسور المتضررة، مشيراً الى أن الزيارة تأتي تنفيذاً لتوجيهات فخامة الرئيس د. رشاد العليمي رئيس مجلس القيادة الرئاسي، ودولة رئيس الوزراء د. معين عبدالملك، لتفقد المشاريع المتعثرة، وتنفيذ مشاريع في قطاع الطرق والجسور بحضرموت والمحافظات المحررة.


بدوره شكر محافظ حضرموت تدخلات وزارة الأشغال العامة والطرق، مثمناً زيارة الوزير الى حضرموت، متمنياً إيلاء مشاريع الطرق اهتماماً  أكبر كونها تمثل شريان الحياة الرابط بين مديريات المحافظة، ومنافذها مع المحافظات المجاورة والطرق الدولية.


رافق الوزير والمحافظ، عضو مجلس النواب الشيخ محمد بن مالك، ورئيس مجلس ادارة صندوق صيانة الطرق والجسور المهندس معين محمد الماس ووكيل الوزارة لقطاع الطرق م. وليد ردمان ، وعدد من وكلاء الوزارة المساعدين، ووكيل حضرموت للشؤون الفنية م. أمين بارزيق، ووكيل المحافظة لشؤون الساحل والهضبة د. سعيد العمودي، والمهندس سعيد عاطف مدير عام المشاريع بالمؤسسة العامة للطرق والجسور بالعاصمة عدن  ومدير عام مكتب وزارة الأشغال بساحل حصرموت د. محمد باخلعة، ومدير عام مؤسسة الطرق والجسور بالمحافظة م. طه باحيدرة، ومدير عام مديرية مدينة المكلا م. صالح العمري.

شاهد أيضاً

نساء تريم يشاركون في التصعيد المطالب برحيل قوات المنطقة العسكرية الأولى

ضمن برنامج التصعيد الشعبي المطالب برحيل قوات المنطقة العسكرية الأولى