القيادة المحلية لانتقالي العاصمة عدن تعقد اجتماعها الموسع الثالث «يوليو ـ سبتمبر 2022م»

عدن(عدن السبق)خاص:
عقدت القيادة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي بالعاصمة عدن ، اليوم السبت، اجتماعها العام الموسع للفصل الثالث من العام الجاري 2022، برئاسة الأستاذ عصام عبده علي، القائم بمهام رئيس القيادة.

وفي الاجتماع الذي بدأ باي من الذكر الحكيم ثم النشيد الوطني الجنوبي، تحدث الأستاذ عصام بكلمة رحب في مستهلها بالحاضرين جميعا، ناقلا لهم تحيات وتقدير الرئيس القائد عيدروس بن قاسم الزُبيدي .

وتطرق عصام في كلمته الى الأوضاع العامة في العاصمة عدن والساحة الجنوبية ككل، مؤكداً على أن المسؤولية تقع على عاتق الجميع في التصدي للمخاطر وافشال المؤامرات التي تحاك ضد شعب الجنوب، مشددا في ذلك على أهمية توحيد الجهود ورص الصفوف، والانخراط في مساعي الحوار الجنوبي الجنوبي ودعم وتعزيز اللحمة الجنوبية وتقوية الجبهة الداخلية .

واشار عصام إلى أن الاستعدادات والترتيبات تجري حاليا علي قدما وساق لإقامة العديد من الفعاليات الكرنفالية احتفالا بالذكرى الـ 59 لثورة 14 اكتوبر المجيد، مقدماً في السياق ذاته تهاني وتبريكات القيادة المحلية للمجلس بالعاصمة عدن، للرئيس القائد عيدروس الزُبيدي وللشعب الجنوبي بهذه المناسبة الجنوبي العظيمة .

عقب لك قرأ الأستاذ خالد شوبه مدير الإدارة الإعلامية، تقريراً موجزاً عن عمل ونشاط القيادة المحلية خلال الفصل الثالث من العام الجاري ، موضحاً في ذلك ابرز الإجراءات التنظيمية والادارية والبرامج والأنشطة السياسية والاجتماعية والرياضية والثقافية، والتي نفذتها القيادة المحلية وهيئاتها التنفيذية خلال الفصل الثالث من يوليو حتى سبتمبر 2022م .

كما ناقش الاجتماع تقريراً مفصلا عن شركة مصافي عدن قدمه المهندس سعيد محمد، عضو قيادة انتقالي العاصمة عدن، والذي استعرض من خلاله عدد من المراحل التي مرت بها المصافي منذ إنشاءها ودورها الكبير في دعم الاقتصاد الوطني وما آلت إليه الامور من تدهور وانهيار كبير عقب احتلال الجنوب صيف العام 1994 مرورا بحرب مليشيات الحوثعفاشية في العام 2015م وحتى الان.

كما اوضح التقرير جهود إدارة المصافي ومحاولاتها الحثيثة والمستمرة لإعادة تشغيل المصفاة والصعوبات والتحديات التي تواجه عمل الإدارة وتحد من تنفيذ خططها وبرامجها بالشكل المطلوب .

وقد طرح أعضاء قيادة انتقالي العاصمة خلال الاجتماع العديد من الاستفسارات عن التقرير التنظيمي للقيادة المحلية للفصل الثالث وتقرير مصفاة عدن، وكذلك قدموا التصورات والمقترحات التي من شأنها تعزيز العمل والارتقاء به خلال المرحلة المقبلة.

وفي ختام الاجتماع جددت القيادة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي في العاصمة عدن دعمها ومساندتها الكاملة للحملة العسكرية التي يقوم بها ابطال قواتنا المسلحة الجنوبية لتطهير مديريات ومدن محافظة أبين الباسلة من الجماعات الإرهابية الإجرامية وملاحقتها ودك معاقلها واوكارها والقضاء على ادواتها ومصادر تمويلها، وإعادة تأمين تلك المناطق وفرض الأمن والاستقرار فيها وفي كل شبر من ارض الجنوب.

كما باركت قيادة انتقالي العاصمة عدن الانتصارات التي تحققت في محافظة شبوة من قبل قوات دفاع شبوة وابطال قوات العمالقة الجنوبية وابناء قبائل شبوة الشرفاء وعودة شبوة الشموخ إلى حضن الجنوب .

وجددت قيادة انتقالي العاصمة دعمها الكامل ووقوفها القوي المساند للتحركات السلمية الشعبية والجماهيرية لأبناء محافظتي حضرموت والمهرة والمطالبة برحيل القوات العسكرية الشمالية من ارضهم وتمكين ابناء المحافظتين من إدارة شؤونها بأنفسهم بعيدا القوة والعنجهية التي تفرضها عليهم تلك القوات المحتلة .

شاهد أيضاً

فريق الحوار الوطني الجنوبي الداخلي يلتقي رئيس الكتلة البرلمانية الجنوبية وعددا من أعضاء الكتلة

التقى فريق الحوار الوطني الجنوبي الداخلي، اليوم الأربعاء، في العاصمة عدن