هيئة الهلال الأحمر تدشن افتتاح بئرين جديدين في حقل مياه فلك و العضيبة بمحافظة حضرموت

المكلا(عدن السبق)خاص:
دشنت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي، يوم أمس افتتاح بئرين جديدين  في حقل فلك بمديرية المكلا وحقل العضيبة بمديرية غيل باوزير بمحافظة حضرموت، ضمن مشروع حفر آبار لمؤسسة المياه في مناطق ساحل حضرموت، بتمويل من دولة الإمارات العربية المتحدة، واشراف هيئة الهلال الأحمر الإماراتي.

ويأتي إدخال هذين البئرين في الخدمة ليصبح أجمالي عدد الآبار المنجزة في المشروع  خلال العام الجاري 2022م،  15 بئرا، و يستفيد منه أكثر من 50 ألف نسمة، حيث جرى حفر هذين البئرين على عمق 250 متر،في بئر فلك، وعمق 200 متر في بئر العضيبة ويتراوح إنتاجها من المياه 15 لتر بالثانية للبئر الواحد، و تعتبر من المياه الصحية النقية الصالحة للشرب وفقا للمعايير الدولية، وقد استغرق العمل خلال فترة زمنية قياسية، ويتم حفر هذه الآبار في عدة مديريات بالمحافظة، ويعتبر المشروع من أكبر مشاريع المياه التي توفر حلولاً لمشكلة شح المياه في مختلف مديريات محافظة حضرموت، الذي تنفذه هيئة الهلال الأحمر الإماراتي بالتنسيق والتعاون مع المؤسسة العامة للمياه والصرف الصحي بساحل حضرموت.

وخلال التدشين، أشار المهندس الجيولوجي عبدالقادر هويدي ممثل المؤسسة المحلية للمياه والصرف الصحي بساحل حضرموت، إلى أن إدخال هذين البئرين في الخدمة، إضافة إلى الآبار العاملة، يساهم في استقرار تموينات المياه بمديريات الساحل، مؤكداً على التعاون والتنسيق المشترك بين مؤسسة المياه وهيئة الهلال الأحمر الإماراتي لدعم ومساندة جهود قيادة المؤسسة في النهوض بالبنية التحتية.

وأضاف “هويدي” أن هذا المشروع يمثل شريان حياة سكان المديريات التي تعاني شح المياه،  معبراً عن شكره وتقديره لدولة الإمارات العربية المتحدة حكومة وشعبا، لحفر هذه الآبار وعلى اهتمامها بدعم المشاريع الخدمية ومشاريع البنية التحتية بحضرموت.

وتقدم الأستاذ سالم عبدالله العطيشي باوزير مدير عام مديرية غيل باوزير، بجزيل الشكر والامتنان للشعب الإماراتي الكريم المعطاء بقيادة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة ولأهل الخير والإحسان، الذين أصبح لهم باع طويل في تقديم أعمال الخير والمساعدة لأبناء شعبنا على الأصعدة المختلفة، وهذا دليل على عمق الإحساس والمسؤولية، لتجسيد معاني التكافل الاجتماعي والعطاء بين المسلمين ويدل على روحية تضامنية عالية تنم عن بذرة الخير المتأصلة لهم، سيما وأن شعبنا يمر في ظروف اقتصادية صعبة، بسبب الأوضاع السياسية التي تمر بها البلاد.

وسارعت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي وضمن أعمالها الإنسانية والتنموية، إلى رفع معدل مشاريع حفر الآبار الارتوازية المختلفة التي تم تدشينها منذ شروعها في العمل الإنساني حتى شهر أكتوبر عام 2022 الى (42) بئراً في محافظة حضرموت.

شاهد أيضاً

ابناء سيئون بحضرموت يحتفلون ابتهاجاً بإطاحة قائد أركان المنطقة العسكرية الأولى “أبو عوجاء” .. (صورة)

احتفل العشرات من ابناء مدينة سيئون بمحافظة حضرموت، قبل قليل، ابتهاجا