2:56 صباحًا الأربعاء ,28 فبراير 2024
العناوين

انتقالي مودية ينظم مهرجان جماهيري خطابي بمناسبة الذكرى 18 ليوم التسامح والتصالح

(عدن السبق)متابعات:

برعايه رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي اللواء عيدروس قاسم الزبيدي وتحت شعار ” الجنوب لكل ابنائه وبكل ابنائه ” نظمت الهيئات التنفيذية للمجلس الانتقالي الجنوبي بالمنطقة الوسطى مهرجان جماهيري خطابي بمناسبة الذكرى 18 ليوم التسامح والتصالح الجنوبي في مديرية مودية

وفي المهرجان الخطابي الذي بدأ بتلاوة آيات من الذكر الحكيم، والنشيد الوطني الجنوبي، ألقى رئيس المجلس الانتقالي بمديرية مودية الاستاذ حسين عبدربه دحة كلمة نقل فيها للجماهير تحياتي رئيس المجلس الانتقالي بمحافظة ابين الاستاذ حسن غيثان الكازمي وتمنياته لهم في هذه المناسبة بالتوفيق والنجاح وتحقيق الأماني المنشودة.

وخلال المهرجان الذي حضره مدير عام مودية العميد سمير محمد الحييد ورئيس المجلس الانتقالي بمديرية لودر الشيخ صالح الصاد ورئيس المجلس الانتقالي في مديرية الوضيع احمد منصور صلاح ونائب رئيس المجلس الانتقالي بمديرية المحفد … وعضو الجمعية الوطنية بمديرية مودية الشيخ صالح المجعلي وعدد من القيادات العسكرية والامنية والسياسية والشخصيات الاجتماعية، وعدد من أعضاء الهيئات التنفيذية للمجلس الانتقالي والجمعية الوطنية حيا الاستاذ حسين عبدربه دحه في كلمته كل ابناء الجنوب الذين تمسكوا بهذا المنجز العظيم التصالح والتسامح وساروا على نهجه من أجل تعزيز اللحمة الوطنية وإنهاء عهد الصراع.

وأشار دحه أن الشعب الجنوبي طوى صفحة الماضي الأليم ودفنها إلى الأبد ، لافتا إلى أن الجنوب عانى الأمرين من الحروب ومن العقاب الجماعي والعداء وعليه أن يأخذ العبرة من دروس الماضي لبناء وطن الجميع الذي يتسع لكل الجنوبيين وطن التعايش والقبول بالرأي والرأي الاخر ورفض كل مفردات العصبية والعنف والفوضى والتناحر والاقتتال .

ودعا ” دحه ” لترسيخ هذا المبدأ والذي يعزز استعادة الدولة، مؤكدا التصالح والتسامح قيمة انسانية توحد الصفوف لتحقيق الهدف ، شاكرا جماهير المنطقة الوسطى والقيادات التي حضرت، كما شكر قيادة السلطة المحلية بمديرية مودية ممثلة بالمدير العام العميد سمير الحييد وادارة الامن وقوات امن الطوارئ والحزام الامني بالمديرية

كما ألقى رئيس الانتقالي بمديرية لودر كلمة أكد فيها على أهمية التلاحم والتصالح والتسامح الجنوبي كغاية سامية تستحق الاهتمام ، مشيرا الى أن هذه الاحتفالية تعبر عن اللوحة الجنوبية التي رسمها شعب الجنوب في واقعاً مليء بالتحديات والامل من اجل تحقيق طموحاته في استعادة الدولة وتثبيت الأمن والاستقرار 

مؤكدا بأن هذه المناسبة العظيمة والذكرى كانت فكرتها تحاول نقلنا من عمق المأساة الى رحابة التصالح والتسامح .

من جانبه القى رئيس المجلس الانتقالي بالوضيع احمد منصور صلاح كلمة اكد فيها ان التصالح والتسامح الذي انطلق في جمعية ابناء ردفان في 2007 سيظل النهج الاصيل الذي رسمه ابناء الجنوب ، كما حيا القيادة السياسية بهذه المناسبة وطالب بفتح التجنيد للشباب في محافظة ابين لاحتوائهم حتى لايندمجوا مع اي جهات تضمر العداء للجنوب وتضر مناطقهم.

كما القى عدد من الشعراء في المهرجان قصائد شعرية نالت استحسان الجماهير.

قدم فقرات المهرجان الخطابي رئيس دائرة الفكر والارشاد بالمجلس الانتقالي مودية الاستاذ الخضر العبد.

شاهد أيضاً

انتقالي لودر يحذر من المساس بأصول الممتلكات العامة في المديرية

عقدت الهيئة التنفيذية للقيادة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي مديرية