العناوين

الهيئة السياسية للانتقالي تعقد اجتماعها الدوري وترفض اجتماع ومخرجات الأحزاب اليمنية

(عدن السبق)متابعات:

عقدت الهيئة السياسية المساعدة لهيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي، برئاسة الدكتور خالد بامدهف نائب رئيس الهيئة، إجتماعها الدوري للنصف الثاني من شهر أبريل للعام 2024م، اليوم الثلاثاء بالعاصمة عدن.

وناقش الاجتماع العديد من الملفات والمستجدات، حيث تم استعراض التقارير المقدمة للاجتماع، وآخر التطورات على المستويات المحلية والإقليمية والدولية.

ووقفت الهيئة بمسؤولية أمام ما جرى من لقاء للأحزاب اليمنية في العاصمة عدن، حيث نددت الهيئة بمحاولات إعادة احياء الأحزاب اليمنية لنفسها، عقب فشلها في عقر دارها، مستغلة مساحة الحرية والاستقرار التي تعيشها عدن.

وأكدت الهيئة أن القضية الجنوبية قضية شعب ووطن وهوية، لا تقبل المساومة أو الاستنقاص والتصنيفات القاصرة من تلك الأحزاب المأزومة.

ورفضت الهيئة في إجتماعها كل المخرجات التي أعلنها لقاء الاحزاب، واصفة إياها بأنها محاولة إنعاش جثة ميتة، حيث تخلت تلك الأحزاب ذاتها عن واجباتها وقواعدها الشعبية في محافظات الشمال وتركتهم لقمة سائغة لمليشيات الحوثي الإرهابية.

وحذرت الهيئة من مغبة استمرار تلك الأحزاب بتحركاتها الاستفزازية لشعب الجنوب، معتبرة أن أي لقاء من هذا النوع ستعيد الامور للمربع الأول من الصراع، وتعطل جهود السلام .

كما ناقشت الهيئة في اجتماعها، العديد من المتعلقات السياسية الخاصة بجهود الحوار الجنوبي المتواصلة، وكذا التطورات الخاصة بعملية السلام.

وأكدت الهيئة على ضرورة إقرار الاطار الخاص بقضية الجنوب وفق اتفاق مشاورات الرياض، وتفعيل الوفد التفاوضي المشترك وتسليمه الملف السياسي، وكذا الأوضاع الاقتصادية بإعادة تشكيل وتفعيل الجهاز المركزي للرقابة والمحاسبة ومكافحة الفساد والمجلس الاقتصادي والبنك المركزي، وإنقاذ الوضع الاقتصادي من الانهيار.

وأختتمت الهيئة اجتماعها بجملة من التوصيات التي رفعتها إلى هيئة الرئاسة، كما أشادت بالجهود المبذولة للاحتفال بالذكرى السابعة لإعلان عدن التاريخي وتشكيل المجلس الانتقالي الجنوبي.

شاهد أيضاً

ذكرى فك الارتباط .. “30” عاماً من النضال الجنوبي لإستعادة دولته

(عدن السبق)متابعات: يحيي شعب الجنوب الذكرى الـ “30” لإعلان فك الارتباط في 21 مايو عام …