الضالع تحيي ذكرى مجزرة سناح

الضالع(عدن السبق)خاص:

أحيت محافظة الضالع اليوم الخميس الذكرى الخامسة لمجزرة سناح التي توافق 27 ديسمبر من كل عام بحضور محافظ المحافظة اللواء الركن علي مقبل صالح وعددا من قيادات السلطة المحلية والمجلس الانتقالي الجنوبي بالمحافظة.

 

 

واكد المحافظ مقبل في كلمته ان مجزرة سناح التي ارتكبتها قوات اللواء 33 مدرع بقيادة اللواء ضبعان ضد مدنيين في مخيم عزاء عام ٢٠١٣ جريمة بحق الإنسانية لا يمكن أن تنسى أو تسقط بالتقادم، مشيرا الى ان إحياء ذكرى المجزرة البشعة كل عام تأتي لتذكير المجتمع الحقوقي المحلي والدولي بالجريمة ومطالبته  باعتبارها جريمة حرب ضد الإنسانية والدفع به لاتخاذ إجراءاته القانونية والحقوقية بحق مرتكبيها وفقا لمواثيق ومعاهدات حقوق الانسان الموقعة بلادنا عليها.

 

 

وألقيت في الفعالية التي احتضنها مدرسة سناح عديد كلمات لقيادات رسمية وثورية طالبت في مجملها بمحاكمة مرتكبي الجريمة وتقديمهم للعدالة لينالوا جزاءهم، فيما ردد المشاركون هتافات تجدد عزم أبناء المحافظة مواصلة سعيهم لاستعادة دولتهم الجنوبية.

 

 

وكانت دبابة تابعة للواء ٣٣ مدرع بالضالع قد أطلقت عدة قذائف على مخيم عزاء اقيم بمدرسة سناح شمال مدينة الضالع في ٢٧ ديسمبر عام ٢٠١٣، بتوجيهات من قائد اللواء حينها اللواء عبدالله ضبعان، ما أسفر عن ذلك مقتل واصابة العشرات من المعزين بينهم أطفال.

شاهد أيضاً

تزويد محطات الكهرباء بالمشتقات النفطية بعدن

كشف مصدر في الكهرباء