الأمانة العامة تقف باهتمام أمام التطورات الخاصة بتدمير ونهب مؤسسات ومقدرات الجنوب

عدن(عدن السبق)خاص:

ناقش الاجتماع الدوري للأمانة العامة للمجلس الانتقالي الجنوبي الذي ترأسه الأستاذ/ أحمد حامد لملس أمين عام المجلس، عددا من التقارير المدرجة على جدول أعماله والخاصة بأنشطة الأمانة العامة ودوائرها.

 

 

وتلى مدراء دوائر الأمانة العامة تقارير موجزة – كل بحسب اختصاصه – عن حصيلة ما تم إنجازه خلال الأسبوع الماضي.

 

 

وأشاد أمين عام المجلس بوتيرة العمل والنشاط الذي أدته دوائر الأمانة خلال شهر يناير من هذا  العام،  وخصوصا نجاح العرس الجماعي ( فرحة العمر ) لـ50 عريسا من عمال صندوق لنظافة الذي رعاه الرئيس القائد عيدوس الزُبيدي، وتبنت تنظيمه والترتيب له الأمانة العامة ممثلة بدائرة الشؤون الاجتماعية وهو ما ضمنته دائرة  الشؤون الاجتماعية في تقريرها.

 

 

وعبّر لملس عن سعادته بإنحاز فعالية العرس لما يحمله من جوانب إنسانية عالية في دعم فئة الشباب ومنهم عمال النظافة الذين يجهدون في جعل العاصمة عدن نظيفة وجميلة.

 

 

كما وقف الاجتماع على عدد من القضايا والأحداث باهتمام التي جرت مؤخرا في العاصمة عدن وغيرها من محافظات الجنوب ومنها الوضع الاقتصادي المتردي والعبث بمقدرات الجنوب ومؤسساته كحريق خزانات مصفاة عدن والتقارير الخاصة باضعاف العملة وغيرها،  وهو ما يؤثر سلبا على حياة المواطن الجنوبي بدرجة أساسية.

 

 

كما قدم  رؤساء الدوائر تقارير عن خطط عملهم للأسبوع الأول من شهر فبراير.

 

 

هذا واستعرض الإجتماع محضره للأسبوع الفائت وأقره.

شاهد أيضاً

بدء صرف رواتب ألوية الساحل الغربي عبر القطيبي

أعلنت شركة القطيبي للصرافة