بعد عقدين.. “المستقبل” اللبنانية تودع القراء ورقيا

(عدن السبق) وكالات:

أصدرت صحيفة “المستقبل” اللبنانية، الخميس، عددها الورقي الأخير بعد 20 عاما من بدء صدورها، بحيث يقتصر ابتداء من 14 فبراير المقبل على الإنترنت.
وكان رئيس الوزراء الأسبق، رفيق الحريري، أسس الصحيفة التابعة لتيار “المستقبل”، الذي يتزعمه حالياً نجله رئيس الوزراء سعد الحريري.

وجاء في المقال الافتتاحي للصحيفة على الصفحة الأولى “المستقبل تطوي آخر صفحاتها اليوم (الخميس) … و14 فبراير الانطلاقة تتجدد رقمياً”.

وطوال 20 عاماً، وثقت الصحيفة أحداثا مفصلية من تاريخ لبنان أبرزها اغتيال رفيق الحريري في 14 فبراير 2005، وما تلاه من تغيرات على الساحة السياسية في لبنان.

وبعد اغتيال الحريري، شكّلت الصحيفة منبرا لتيار المستقبل لمواجهة خصومه وعلى رأسهم حزب الله والنظام السوري.

والخميس، كتب رئيس تحرير الصحيفة هاني حمود أن الصحيفة تعاني للتأقلم مع الحقبة الرقمية

شاهد أيضاً

بن زايد في زيارة رسمية لتركيا واردوغان اول مستقبلية.

وصل الشيخ محمد بن زايد آل نهيان