وفد عُماني يصل المهرة..(صور)

  المهرة(عدن السبق)خاص:

زار وفد من الهيئة العمانية للأعمال الخيرية برفقة مسؤولين من وزارة الصحة بالسلطنة، اليوم الإثنين ، مستشفى حوف الريفي بمحافظة المهرة، لتفقد أوضاعه وتلبية طلب السلطات المحلية بتمويل تشغيله.

 

وكان في استقبال الوفد بمنفذ صرفيت الحدودي، الأمين العام للمجلس المحلي بالمهرة، سالم عبدالله نيمر، ومدير عام مكتب الصحة والسكان عوض مبارك سعد، ومدير عام مديرية حوف، حاتم عامر مكي، ومدير أمن حوف المقدم سعد باكريت، ومدير مكتب الصحة بحوف، سعيد كده، ورئيس لجنة الشؤون الاجتماعية بالمجلس المحلي، سعيد مصدع، ومدير كهرباء حوف أحمد المقدم، ومدير جمرك صرفيت أحمد باكريت، ومدير الجوازات بالجمرك أحمد رعفيت.

وطاف الوفد بأقسام ومباني مستشفى حوف الريفي، مستمعا من إدارة المستشفى والعاملين فيه إلى شرح مفصل لأوضاع المستشفى وأبرز الاحتياجات والمشكلات التي يعانون منها.
ورحب نيمر، بوصول الوفد العماني من الهيئة العمانية ووزارة الصحة، موضحا بأن زيارة الوفد العماني تأتي بهدف تفقد المستشفى ومعرفة الاحتياجات، استعدادا لتبني الهيئة تشغيله.

وشكر نيمر، سلطنة عمان على دعمها واهتمامها المتواصل لمحافظة المهرة واليمن عامة.
وأشار إلى أن عمان قدمت العديد من المشاريع الخدمية وفي مقدمتها المجال الصحي.

ولفت إلى أن هذا الدعم العماني يدل على متانة العلاقة بين اليمن وعمان ومحافظتي المهرة وظفار.

وذكر أن تكفل الهيئة العمانية بتشغيل مستشفى حوف الريفي، سيخفف من عملية التحويلات وسيقدم خدمات صحية متميزة.

وشدد على ضرورة استغلال الدعم العماني للرقي وتحسين الخدمات الصحية والطبية لكل أبناء المديرية والمواطنين من كافة المحافظات.

وأكد أن السلطات المحلية بمحافظة المهرة ستكون عونا وسندا وستقدم التسهيلات لتشغيل المستشفى.

من جانبه، عبر الرئيس التنفيذي للهيئة العمانية الخيرية، الشيخ علي إبراهيم الرئيسي، عن سعادته بزيارة مستشفى حوف.

وقال “جئنا اليوم لتلبية لطب السلطة المحلية، لنقدم الدعم لتشغيل مستشفى حوف الريفي”.
وأوضح أن الهيئة تتشرف أن تتبنى تشغيل المستشفى وتحسين الخدمات الطبية لدعم سكان المديرية وكل سكان اليمن جميعا.
وبين أن هذا المشروع من الهيئة يأتي بالتعاون مع وزارة الصحة العمانية.

وأشار إلى أن الهيئة مستعدة لبدء عملية تشغيل المستشفى من شهر أبريل القادم، ومده بالأدوية والإمكانيات والمعدات الضرورية ورواتب الموظفين والعاملين.

وقال “هدفنا تحسين الخدمة الصحية وتخفيف العبء على المرضى”.

وتمنى الرئيسي، أن يكون مستشفى حوف الريفي نموذجا في تقديم الخدمات الصحية، مشددا على ضرورة التعامل بالثقة والطلب في حدود الإمكان والاهتمام بالإداء.

وبشأن تأهيل الكوادر العاملة، أكد استعداد الهيئة لتمويل وتبني برنامج لتأهيل الكادر بالتعاون وزارة الصحة العمانية.

من جهته، أوضح مدير عام الخدمات الصحية بمحافظة ظفار بالإنابة، الفاضل سالم علي الشكيلي، أن الزيارة جاءت لتقييم الاحتياجات التي تمثل ضرورة للمستشفى، لتوفيرها الطارئة منها.

وجدد استعداد وزارة الصحة العمانية، التعاون والتنسيق بين مستشفيات السلطنة ومستشفى حوف الريفي.

إلى ذلك أشاد مدير مكتب الصحة بالمهرة عوض مبارك سعد، بتجربة الهيئة العمانية في تشغيل مركز شحن الصحي، وبمستوى الأداء والخدمات التي بات يقدمها للمرضى.

 

 

شاهد أيضاً

تزويد محطات الكهرباء بالمشتقات النفطية بعدن

كشف مصدر في الكهرباء