قمة تونس: ننسق رد عربيا مشتركا على قرار ترامب بشأن الجولان

(عدن السبق)متابعات:

كشف وزير الخارجية التونسي خميس الجهيناوي اليوم أن بلاده ستنسق مع الدول العربية لاحتواء أي تداعيات لقرار الولايات المتحدة الاعتراف بسيادة إسرائيل على هضبة الجولان المحتل.

وجاءت تصريحات الجهيناوي هذه خلال اجتماع لوزراء الخارجية العرب عشية القمة العربية، التي تستضيفها تونس هذا العام، ومن المرجح أن تركز على قرار الرئيس الأمريكي بشأن الجولان، وقراره السابق الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل.

وقال الجهيناوي: “سنعمل مع بقية الدول العربية الشقيقة والمجموعة الدولية على تطويق كل التداعيات المحتملة لهذا القرار في مختلف المحافل الدولية والإقليمية”.

وتسعى الدول العربية لأن تراجع واشنطن قرارها إزاء الجولان، كما تسعى لمنع أي دولة أخرى من أن تحذو حذوها.

شاهد أيضاً

عقوبات أمريكية جديدة تستهدف أفرادا وكيانات في هايتي واليمن وروسيا‎

أفاد موقع وزارة الخزانة