مقتل وجرح العشرات من مليشيا الحوثي وتدمير عدد من الآليات العسكرية التابعه لهم في جبهة مريس بالضالع

الضالع(عدن السبق)خاص:

 

 

 

خاض الجيش وقوات الحزام الأمني وقوات العمالقة والمقاومة الجنوبية معارك ضارية و شرسة منذ ساعات الصباح الأولى لهذا اليوم هي الأولى بهذا الحجم والمستوى بعد وصول تعزيزات غير مسبوقة للمليشيات الحوثية المدعومة إيرانيا التي قدمت من عمران وحجة والحديدة .

و في محاولة تسلل للمليشيات الحوثية الفارسية المجوسية الى مناطق الزيله والقهرة والكمة الحمراء و وينيان أدت الى التصدى لها من قبل أبطال الضالع ومريس والجنوب بعزيمة وثبات استخدمت فيها مختلف أنواع الأسلحة الخفيفة والمتوسطة والثقيلة سطر خلالها أروع الملاحم البطولية و لقن الغزاة المعتدين المليشيات الحوثية الإرهابية المدعومة إيرانيا دروسا لن ولم ينسوها على مدى التاريخ ، يجعل من التاريخ يسجل ملاحم وبطوالات الضالع ومريس تدرس للاجيال القادمة في كتب التاريخ وتاريخ الحروب ، هذا وجرت اشتباكات عنيفة بين قوات الجيش والحزام الأمني والمقاومة الجنوبية مع عصابات الغدر والقتل والإرهاب المدعومة إيرانيا استخدمت فيها مختلف أنواع الأسلحة الخفيفة والمتوسطة والثقيلة .

هذا وتكبدت المليشيات الحوثية الإرهابية خسائر كبيرة هي الأولى منذ محاولتها العودة الى الضالع ، وافادت المعلومات أن جثث قتلاهم اليوم تفوق قتلى الأسبوع الماضي و تحدثت مصادر طبية في مديرية دمت ومحافظة ذمار عن وصول اكثر من أربعين جثة واكثر من ١٥ جريح ، وذكر مصدر عسكري عن تدمير دبابة وعربة بي أم بي واحراق ثلاثه أطقم عسكرية بكامل عتادها حيث شوهدت وهي تحترق نتيجة تدميرها بأسلحة ونيران قوات الجيش والحزام الأمني والعمالقة والمقاومة الجنوبية الذين قدموا ملاحم بطولية غير مسبوقة اظهروا فيها تدريبات فائقة وتكتيك نوعي احبط معنويات الغزاة و أرعبهم .

حيث تركوا مواقعهم هاربين من الموت تاركين اسلحتهم وعدتهم وعتادهم ورائهم غنائم ، وذكر مصدر ان هزيمة المليشيات حولتها الى قصف واستهداف بيوت الله بالاسلحة الثقيلة حيث استهدفت مسجدين في غول الديمة والزيلة وتدمير عددا من المنازل في الزيلة .

مصدر عسكري اشار الى تحرير منطقة الزيلة والكمة الحمراء وجبل وينيان والقهرة وتم دحر فلول أعداء الدين والعرض والأرض الى اطراف منطقة يعيس وصولان ، حيث تدور حاليا معارك شرسة في منطقة يعيس على مشارف مديرية دمت ، وذكر مصدر عن سقوط شهيدين وخمسة جرحى من قوات الجيش والحزام الأمني والمقاومة الجنوبية جراء الاشتباكات ولازالت الجبهة مشتعلة وفي اشدها ويتمتع أبطال الجيش والحزام الأمني وقوات العمالقة بمعنويات عالية وعزيمة وإرادة لم تنكسر .

 

 

مكتب إعلام محافظة _الضالع
محمد ناصر الشعيبي

شاهد أيضاً

تزويد محطات الكهرباء بالمشتقات النفطية بعدن

كشف مصدر في الكهرباء