أزمة الكهرباء تفجّر غضب الشارع في المكلا ودعوات لتظاهرة سلمية

  المكلا(عدن السبق)خاص:

تعاني مدن ساحل حضرموت من أزمة كهرباء استفحلت مع إرتفاع ملحوظ في درجات الحرارة تزامناً مع قدوم شهر رمضان الفضيل، وسط غموض رسمي عن توضيح الأسباب الناجمة عنها، الأمر الذي دفع الكثير من المواطنين في مدينة المكلا، بتوجيه دعوات للخروج في مسيرات واحتجاجات سلمية، رفضاً لاستمرار هذه الأزمة.

 

 

ووجه ناشطون من أبناء مدينة المكلا عبر مواقع التواصل الإجتماعي، دعوات لاحتجاجات غاضبة في شوارع المدينة، تنديدا بالتردي الغير مسبوق للتيار الكهربائي.

 

 

وبحسب مصدر في المؤسسة العامة للكهرباء لموقع “عدن السبق” ، ان الانقطاعات المتكررة للتيار الكهربائي يعود الى العجز الكبير في الوقود التي تعاني منها محطات الكهرباء في المحافظة.

 

 

واضاف، بأن المؤسسة تعمل بجهد في متابعة الجهات المعنية على توفير الوقود لمحطات التوليد ، للحد من انقطاع التيار عن مناطق المحافظة، منوها بأن السلطات الحكومية التزمت الصمت تجاة توفير المشتقات لكهرباء حضرموت.

 

 

هذا وقد شهدت مناطق ساحل حضرموت مؤخراً ، حالة استقرار كبير للتيار الكهربائي بعد تقديم المنحة السعودية في دعم الكهرباء بالمشتقات النفطية لعدّة شهور، إلا ان هذه المنحة تم توقيفها من قبل ادارة البرنامج السعودي لتنمية إعمار اليمن جراء عدم التزام السلطات اليمنية بالاشتراطات التي تم الاتفاق عليها مع الجانب السعودي.

شاهد أيضاً

يحدث الآن | المئات يتظاهرون تأييداً للدور الإماراتي بجعار أبين

  نظم مئات المواطنين في مدينة زنجبار..