العناوين

تشكيل وإعلان مرتقب عن “حكومة طوارئ” يمنية تلغي عدداً من الوزارات

  (عدن السبق)خاص:

كشف مصدر برلماني ان ترتيبات تجرى لتشكيل حكومة طوارئ يمنية تحل مكان الحكومة الحالية برئاسة الدكتور معين عبد الملك.

 

وقال المصدر، انه تم التوقيع على اتفاق يتضمن تشكيل حكومة طوارئ تواكب مقتضيات المرحلة الراهنة من عدد محدود من الوزارات.

 

ونشر موقع إرم نيوز، تصريح للقيادي الناصري سلطان العتواني، أكد بأن “حكومة الطوارئ” ستتكون من وزارات مهمة و حيوية تتناسب مع ظروف البلد الحالية، مشددًا على أنه يجب على من يتم ترشيحهم لهذه الحكومة أن يكونوا محل توافق و يتمتعون بالكفاءة و القدرة على تحمل المسؤولية.

 

وفي جلسات البرلمان الغير اعتيادية التي عقدت بسيئون، الأسبوع الماضي، طالب رئيس الكتلة البرلمانية لجزب التجمع اليمني للإصلاح “عبد الرزاق الهجري”، بتقليص عدد وزراء حكومة الشرعية الى 15 وزير كحدً أقصى.

 

كما طالب رئيس الكتلة البرلمانية للإصلاح بإعادة النظر في التعيينات الإدارية والدبلوماسية التي تمت بناء على القرابة والمحسوبية ؛ مشيراً في حديثه ان تعيينات الرئيس “هادي”، لإداريين ودبلوماسيين في الحكومة تمت بطريقة غير قانونية ومخالفة للوائح التنظيمية ، وان قرارات إدارية عدّة أصدرها الرئيس “هادي” قضت بتعيين عدد من القيادات المؤتمرية في الحكومة؛ الأمر الذي انتقده سياسيون مؤتمريون حينها، وأعتبروه مطلب بمثابة إعلان الحرب الباردة ضد قيادات المؤتمر الشاغرة في حكم وإدارة الدولة ، تحت ذريعة هيكلة مجلس الوزراء وتقليص اعضائه، بهدف الإستحواد مناصب الدولة من قبل الإصلاح.

 

 

وتشمل حكومة معين، عدد الوزراء المنتميين لحزب المؤتمر الشعبي العام، أبرزهم وزير الداخلية احمد الميسري، ووزير التخطيط والتعاون الدولي د. نجيب العوج، وغيرهما.

شاهد أيضاً

ناشط عدني: الشارع سيقف مع من يطالب بحقه لا مع من ينهب بأسمه من فنادق الخارج

  أكد الناشط العدني نوار ابكر، ان المواطن في عد..