خطير.. مسؤول بيئي يكشف تكاثر السرطانات بعدن ويطالب السلطات بإنقاذ المدينة من الردم العشوائي

  عدن(عدن السبق)خاص:

طالب نائب مدير مكتب عام الهيئة العامة لحماية البيئة العاصمة عدن د. وليد الشعيبي، سلطات المحافظة بسرعة التحرك وإنقاذ النظام البيئي بوقف أعمال ردم العشوائية في البحار والمسطحات البحرية والأراضي الرطبة والمملاح وبحيرات الطيور من قبل المتنفذين.

 

وقال نائب مدير مكتب عام الهيئة العامة لحماية البيئة بعدن، في رسالته التي تلقتها صحيفة (عدن السبق)، ما يلي:

الى السلطة المحلية … قوموا بواجبكم او اتركوا الامر لغيركم ..

نعيد تذكيركم ونوجه النداء مرارا وتكرارا لعل القائمين يقوموا من سباتهم ويتنبهوا لحجم الكارثة التي اصابت النظام البيئي في مقتل.

آلاف السرطانات، تتكاثر في محمية خور بير أحمد الفارسي. والمخربين يردمو البحر.

قلنا إن هذه أنظمة بيئة معقدة ولها دور عظيم في التوازن الطبيعي.

ان البحر والمسطحات البحرية والأراضي الرطبة والمملاح وبحيرات الطيور ليست للردم والبناء.

بحق الاجيال القادمة نناشدكم .. اتقوا الله في عدن. يامن لاتستحقون العيش في هذه الأرض.

هناك حديث بما معناه…لعن الله من غير منار الأرض… أي طبيعتها واستخداماتها.

عدن مقسمة طبيعياً.جبال وبحر وارض زراعية وارض للبناء وأحواض مياه جوفية وصحاري مفتوحة. مالكم ياقوم. هذه حرب بشعة لن تنتهي بقتل الخصوم بل  بتدمير المنظومة الطبيعية والبيئية لعدن.لاجيال وأجيال وستصبح بحارنا عقيمة مثل حكامنا وحكومتنا العقيمة المجرمة.

بالأمس تلويث المياه الجوفية واليوم قتل الحياة البحرية. اللهم أنت حسبنا. اللهم اكفنا شر الظالمين العابثين.
اللهم قد بلغت اللهم فشهد..

 

د.وليد الشعيبي
نائب مدير عام الهيئة العامة لحماية البيئة العاصمة عدن

شاهد أيضاً

الجعدي: الحسم العسكري وإعادة الشرعية مستحيل .. والسبب !

  كشف عضو هيئة رئاسة المجل..