“اللاعب” محمد محسن السعدي يُهدي فوزه بسباق الدراجات بالجزائر لرئيس الجمهورية

(عدن السبق) خاص:

نالت اليمن المركز السادس عشر في البطولة العربية للأمم للدراجات في الطريق 2018م والتي أقيمت في دولة الجزائر الشقيقة للفترة ما بين 11-5 سبتمبر الماضي من خلال مُمَثِّلها “الدرَّاج” محمد السعدي.

وفي تصريح صحفي لوسائل الإعلام فجر اليوم الجمعة عبَّر اللاعب الشاب محمد محسن سعيد السعدي من أبناء منطقة “البساتين” في مديرية دار سعد بالعاصمة عدن عن شعوره بالفخر عند تمثيل وطنه عند مشاركته في فعاليات البطولة التي أُقيمت للفئات (كبار، شباب، ناشئين، إناث) في دورتها الثامنة عشر والتي احتضنتها مدينة “مستغانم” الجزائرية، واصفاً المنافسة بالشرسة، حيث أنه استطاع بقدراته الرياضية أن يحقق المركز السادس عشر مُتقدماً على العديد من الدول العربية المشاركة في البطولة.

وبالرغم من قلة الإمكانيات المتاحة له، إلا أن المتسابق اليافعي الأصل محمد السعدي لم يتوانى في الدخول بميدان المنافسة ليواجه عباقرة اللعبة العرب منتزعاً نصراً على زملائه المحترفين الذين أشادوا بأخلاقه الرياضية العالية، وحُسْن سلوكه في التعامل مع أقرانه.

إلى ذلك أعلن اللاعب الصاعد محمد محسن السعدي أنه يُهدي فوزه إلى داعم الرياضة وراعي الرياضيين المشير الركن عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية وإلى كافة أبناء وطنه الحبيب، شاكراً في الوقت ذاته قيادة وزارة الشباب والرياضة على اهتمامها بمشاركة محترفي الدراجات الهوائية في النشاطات العربية والإقليمية، مُثنياً على كل من شجعوه ودفعوا به نحو الأمام وعلى رأسهم الكابتن نشأت نجيب الميوني رئيس المنتخب الوطني للدراجات الهوائية رئيس الإتحاد العام للدراجات فرع عدن، والمدرب الكابتن عمر عامر، وأخيه الكابتن وجدي عبدالله سعد أمين عام اللعبة.

وتوجه بالاعتزاز والتقدير لزميله الذي كان رفيقه في الرحلة الرياضية إلى دولة الجزائر الشقيقة، وزميله المُخْلِص في المنافسات “الدراج” عمرو خالد ياسين الذي شاركه الفرحة، وحقق معه الفوز المشرف.

وكانت منافسات البطولة قد أقيمت على فترتين صباحية ومسائية، حيث تضمنت السباق الفرقي ضد الساعة، والسباق الفردي ضد الساعة، والسباق الفردي العام.

وشارك في هذه البطولة العربية أكثر من 250 مشارك (فني وإداري ورياضي) من بينهم 130 درَّاج من الدول العربية التالية:-

الجزائر (البلد المستضيف للبطولة)، واليمن، وتونس، وليبيا، ومصر، والسودان، والأردن، وفلسطين، ولبنان، والعراق، والكويت، والإمارات العربية المتحدة، وقطر، والبحرين، وسلطنة عُمان.

ونال الدراجون الجزائريون خلال هذه الدورة 23 ميدالية (8 ذهبيات و10 فضيات و5 برونزيات) متبوعين بالمنتخب المصري الذي فاز بثماني ميداليات (6 ذهبيات وفضية وبرونزية) ومنتخب الأردن بثلاث ميداليات (ذهبية وفضية وبرونزية).

كما نال المنتخب الوطني الجزائري ذهبية السباق العام حسب الفرق أكابر متقدما على المنتخب الإماراتي الذي فاز بالفضية والمنتخب العراقي الذي حصل على الميدالية البرونزية.

وجاء الترتيب النهائي للبطولة العربية للأمم للدراجات على الطريق في دورتها الـ18 على النحو التالي:

1- الجزائر : 8 ذهبيات و10 فضيات و5 برونزيات.

2- مصر : 6 ذهبيات وفضية وبرونزية.

3- الأردن : ذهبية وفضية وبرونزية.

4- الإمارات : فضيتان وبرونزيتان.

5- العراق : فضية و4 برونزيات.

 

 

*من علاء بدر

شاهد أيضاً

“كريتر” يتوّج ببطولة الشيخ محمد بن زايد لكرة الطائرة الشاطئية بالعاصمة عدن

توّج فريق مديرية كريتر