الرقص على جثث ! – بقلم – إشراق عيساوي :

(عدن السبق)متابعات:

في زاوية من زوايا انكسار الضوء اختبئ
وفي تلك المنطقة الواقعة بين الشمس والظل
ارقب نهاية تلك الحرب
لاشئ في المكان غير عواء ذئب
وصرير تلك الكائنات الصغيره
شمس !
وضيوف الليل في مكان وزمان واحد!
مثل خسوف القمر
اجساد تهاوت فوق اجساد
كأنما تطلب الدفئ
نعم
هي تطلب الدفئ برغم طعنات الموت
وبرغم أنات الفراق
وبرغم صرخات الصبر
وبرغم جحيم انتظار الذي لايجئ
فلامجال لتلك الامنية الباهضة الثمن
سوى رفع صوت الغناء
والرقص عليها
واستحقار تباعدها
فالاقدام تجمعها
وجع لايؤذي الموتى
هكذا !
هكذا ؟
يجب ان تقتنع
ان لاندم عن تلك الاغنيات الخبيثة
والاقدام الساخطة

شاهد أيضاً

اكتشاف سر نشوء “محيط” كبير في باطن الأرض

كشفت نتائج الدراسة التي أجراها علماء