العناوين

اليمن والمنطقة على موعد مع خسوف للقمر الثلاثاء القادم .. وهذه مراحله الثلاث

  (عدن السبق)متابعات:

  قال الفلكي اليمني – عدنان الشوافي” الخبير الدولي في الفيزياء الفلكية” على صفحته بالفيس بوك تفاصيل دقيقة عن خسوف القمر الثلاثاء القادم, حيث قال:” اليمن و الوطن العربي على موعد مع خسوف جزئي للقمر مساء الثلاثاء القادم 16 يوليو 2017 حيث تشهد اليمن و جميع الدول العربية جميع مراحل الخسوف الجزئي ويكون الخسوف مشاهد من معظم قارات العالم مثل افريقيا و استراليا و أمريكا الجنوبية و أوروبا ومعظم قارة آسيا من جنوب شرق اسيا حتى وسط آسيا و الشرق الأوسط”.

 

 

وأشار الشوافي ان القمر سيمر في الخسوف الجزئي بثلاث مراحل هي:-

 

المرحلة الأولى:

 

ما قبل الخسوف الجزئي مرحلة القمر الدامي (الغبش) وفلكيا اعتاد الكثير على تسميتها “خسوف شبه الظل” في هذه المرحلة لا يحدث اي خسوف للقمر و انما يحدث إنخفاض بسيط في شدة إضاءة القمر ولونه يميل بشكل متدرج إلى اللون الأحمر النحاسي نتيجة لدخول القمر تحت دائرة الغلاف الجوي للأرض مما يكسر و يشتت جزء من أشعة الشمس من السقوط على القمر وغالبا هذة المرحلة لا يدركها الكثير بالعين المجردة خصوصا الغير متمرس على ملاحظة ضوء القمر، تبدأ هذه المرحلة فلكيًا قبل الخسوف الجزئي بحوالي 78 دقيقة وتحديدا عند 9:44 مساء الثلاثاء 16 يوليو 2019 بتوقيت صنعاء (UTC 3).

 

المرحلة الثانية :

 

هي المرحلة الكاملة للخسوف الجزئي الذي يحدث نتيجة دخول جزء من القمر تحت ظل الأرض ويبدا الخسوف الجزئي 11:02 مساء الثلاثاء 16 يوليو بتوقيت صنعاء (UTC 3) و يبلغ ذروته 12:31بعد منتصف الليل حسب توقيت صنعاء (UTC 3) يكون ذلك مطلع يوم الاربعاء 17 يوليو في وقت الذروة يبلغ الكسوف الجزئي شدته حيث يتوغل القمر تحت ظل الأرض ليغطي 65.8% من قطر القمر، الجدير ذكره ان قطر القمر وحجمه لحظتها يبدو أصغر من المعتاد (المتوسط) لان القمر يكون على مسافة مركزية حوالي 398.9 ألف كيلومتر من الأرض وهي منطقة قريبة من أبعد مسافة للقمر من الأرض (الأوج) لذلك يكون قطر القمر 1797 ثانية قوسية وللراصد من سطح الأرض يختلف حجم القمر قليلا ويتاثر بموقع الراصد فمثلا من صنعاء يكون قطر القمر 1820 ثانية قوسية ومن بغداد 1813 ثانية قوسية ، كما يكون القمر للراصد من اليمن منتصف السماء ومائل نحو الجنوب وتكون المنطقة المظلمة من القمر هي المنطقة العلوية و المنطقة المضاءة هي المنطقة السفلية وتبدو بشكل قارب، ثم بعد ذلك يبدا القمر بالخروج تدريجيا من الخسوف الجزئي لينتهي خروجه كاملا 2:00 فجر الأربعاء حسب توقيت صنعاء (UTC 3).

 

المرحلة الثالثة:

 

وهي مرحلة مشابهة للأولى، لا نشهد فيها أي خسوف والفارق أنه في المرحلة الأولى يبهت ضوء القمر تدريجيًا، بينما في هذه المرحلة يكون ضوء القمر في بدايتها باهت ليبدأ بالنصوح التدريجي، فبعد خروج القمر من الخسوف الجزئي (شبه ظل الارض) يكون القمر ما زال متأثر بالغلاف الجوي للأرض لذلك لا يكون ضوئه بكامل سطوعه فياخد نحو 78 دقيقة للخروج من تأثير الغلاف الجوي للأرض ليكون القمر بكامل سطوعه 3:18 فجر الأربعاء بتوقيت صنعاء، كما نكرر التاكيد أنه لا تبدو هذه المرحلة واضحة بالعين لدى الكثيرين والغير متمرسين على تحليل ضوء القمر ولكنَّها مرحلة هامة بالنسبة للهواه، ويستطيع العلماء من خلالها معرفة مدى التلوث في الغلاف الجوي للأرض بدراسة درجة تباين وتغيير لون إضاءة القمر خلال هذه المرحلة وهذا ما يجعلها مرحلة هامة و تحضى بالمتابعة، ففي حالة وجود حرائق غابات و براكين وتلوث في الغلاف الجوي تزيد فرصة ملاحظة إنخفاض ضوء القمر في هذة المرحلة.

شاهد أيضاً

ناشط عدني: الشارع سيقف مع من يطالب بحقه لا مع من ينهب بأسمه من فنادق الخارج

  أكد الناشط العدني نوار ابكر، ان المواطن في عد..