طرد كتيبة عسكرية تابعة لحزب الإصلاح الإخواني من شبوة

(عدن السبق)خاص شبوة:

رفض أبناء الجنوب، من تواجد قوات شمالية وعناصر حزب الإصلاح الإخواني في منطقة حرشفان التابعة لأرض العوالق بشبوة. وتوجه الشيخ صالح بن فريد العولقي، عضو هيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي، مع مجاميع كبيرة من مختلف قبائل شبوة وقوات النخبةإلى المنطقة من أجل حقن الدماء ورفضًا لتواجد قوات شمالية على أي أرض جنوبية. وتعود الواقعة، عند صدور أوامر عسكرية من قبل رئيس أركان القوات المسلحة بمحافظة مأرب وقائد محورها، وتوجهت كتيبة تابعة لحزب الإصلاح الإخواني بقياده أحد القادة الخاضعين لهم إلى منطقة حرشفان التابعة لأرض العوالق بشبوة حيث تمركزت تلك الكتيبة فيها دون أي طلب أو موافقة أهالي وقبائل المنطقة . وتسبب تواجد الكتيبة في حالة من الغضب بين أبناء الجنوب عامة وشبوة خاصة، والمتسترة تحت اسم اللواء163. وتمكن الشيخ صالح بن فريد العولقي من صد هذه القوات التي أتت من مأرب إلى شبوة بدلا من تقدمها من مأرب ناحية صنعاء وتحريرها من أذناب إيران . وتمكنت قوات النخبة من إجبار جحافل حزب الإصلاح الإخواني على الانسحاب إلى بيحان كمرحلة أولى. وتعد هذه رسالة واضحة لكل المسؤولين الزيود المتواجدين في محافظة مأرب بأن شبوة لن تقبلكم مرة أخرى للعبث بها وخيراتها، وأنها سنضرب بيد من حديد لكل من تسول له نفسه زعزعة أمنها واستقرارها وزرع التفرقة بين أبنائها مهما كلف الثمن .

شاهد أيضاً

صورة.. مطعم يرفع لافتة.. وما كُتب عليها يشغل رواد مواقع التواصل الاجتماعي !

تداول نشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي، صورة لاحد مطاعم محافظة لحج وعلى..