الإفراج عن ناقلة النفط الإيرانية غريس – 1 رغم مطالبات واشنطن

(عدن السبق)متابعات:

أعلنت حكومة جبل طارق، الإفراج عن ناقلة النفط الإيرانية “غريس – 1” المحتجزة لديها منذ يوليو الماضي.

وعلى الرغم من مطالبة واشنطن بتمديد فترة احتجاز ناقلة النفط الإيرانية “غريس – 1” المحتجزة لديها منذ يوليو الماضي، قررت المحكمة العليا في جبل طارق، الإفراج عن السفينة.

من جهته، قرر رئيس مجلس إدارة جبل طارق، فابيان بيكاردو، رفع أمر الاحتجاز والسماح للسفينة الإيرانية “غريس -1” بالإبحار.

وذكرت حكومة جبل طارق في بيان، أن “وزارة العدل الأمريكية تقدمت بأكثر من طلب لاحتجاز ناقلة النفط الإيراني “غريس1″، مضيفة أن “الأمر يعود للمحكمة العليا في جبل طارق”.

وأكدت مصادر مقربة من السلطات في جبل طارق، في وقت سابق، أن الأخيرة نفت التقارير الإعلامية الإيرانية عن عزمها الإفراج عن ناقلة النفط الإيراني “غريس 1” مساء الثلاثاء الماضي.

واحتجزت قوات مشاة البحرية الملكية البريطانية في البحر المتوسط في يوليو الماضي، ناقلة النفط الإيرانية، مدعية أنها كانت في طريقها إلى سوريا.

وتحججت بريطانيا في وقتها، بأن الناقلة تنتهك العقوبات الأوروبية بنقلها شحنة من النفط إلى سوريا، وهو ما نفته إيران.

شاهد أيضاً

اتساع رقعة الاحتجاجات الغاضبة في إيران .. وسقوط قتلى وجرحى مدنيين

أفادت مصادر إعلامية عربية أن الاحتجاجات ضد ارتف..