العناوين

شبوة وما ادراك ما شبوة

  بقلم/ وليد الشعيبي:

شبوة التنوع البيولوجي ومحمية الشعاب المرجانية ، شبوة النفط والغاز والمعادن النفيسة .

في الوقت الذي يجب ان تكون شبوة اكبر الفروع النشطة في مجال حماية البيئة ومجابهة التلوث النفطي.

هناك من عمل على تجميد عمل الفرع وعدم رفده باي ميزانية تشغيلية ورفده بكوادر متخصصة .

فرع شبوة ترك وحيدا في مواجهه اعتى امبراطوريات النهب للثروات وبدون اي مساندة من قيادة الهيئة العليا وقيادة الوزارة لاسترداد والزام شركات النفط والغاز بدفع ماعليهم من مبالغ خاصة بالموارد البيئية والتي تقدر بمئات الملايين .

ماهو السر وراء سكوت رئاسة الهيئة والوزارة بهذا الخصوص ؟
هل الكميشن وحق ابن علوان  هو المحرك الاساسي للوزارة والهيئة ؟
لماذا لم توجه رئاسة الهيئة والوزارة رسائل رسمية للمطالبة بحق البيئة لدى الشركات النفطية ؟

الى متى ستظل مواردنا البيئية الوطنية في الداخل محل مراضاه مابين رئاسة الهيئة والوزارة من جهة وشركات النفط والغاز وشركات هائل سعيد من جهة اخرى وطز بالبيئة ؟!!

ومواردنا الخارجية من هبات ومساعدات ونسب ماليه مخصصة لليمن في المجال البيئي يتم التلاعب بها وتهريبها او التنازل عليها لدول ومنظمات مانحة اخرى لا تمتلك اي اعمال او مكاتب في اليمن !!!
مازلت أؤمن ان توحدنا في محافظات الجنوب هو سر نجاحنا وكشف التلاعب وتقاسم مورادنا ومكتسبات اجيالنا فهل نحن اهل ثقة في ذلك !! سؤال اتوجه به الى مدراء الفروع ال8 في الجنوب هل ستتحركوا اما تحتاجوا الى تعيين مشرفين عليكم مثل الحوثي في صنعاء
نتركها للزمن القريب جدا !!!

#نكون او لا نكون

د.وليد الشعيبي
نائب مدير عام الهيئة العامة لحماية البيئة العاصمة عدن

شاهد أيضاً

حرب اليمن في فصلها الأخير… مؤشرات ودلائل

  أصبحَ من المؤكد أن الحلف العسكري الذي تقود..