بيان صادر عن فعالية 14 اكتوبر في عدن 

عدن (عدن السبق) خاص: 

اصدرت اللجنة التنظيمية لفعالية الذكرى 55 لثورة 14 اكتوبر، التي تقيمت اليوم في ساحة العروض بعدن .

وجاء في البيان ما يلي:

بسم الله الرحمن الرحيم

يا ابناء شعبنا الجنوبي الحر في المدن والبوادي والهضاب والسهول يا أبطال المقاومة الجنوبية الباسلة في الجبهات والثغور والساحات.

تهل اليوم علينا الذكرى ال 55لثورة 14 أكتوبر المجيدة التي رسمت معالمها دماء شهداء الجنوب طيلة سنوات التحرير منذ انطلاق شرارتها الأولى في 14 أكتوبر 1963من على قمم جبال ردفان الشماء حتى بزوغ فجر دولة الجنوب في 30نوفمبر 1967 دولة جنوبية مستقلة ذات سيادة.

أننا في هذا اليوم المجيد الذي نبتهج ونحتفل بمناسبة حلوله ننحني رؤوسنا إجلالا لدماء شهدائنا الأبرار وتضحياتهم بأرواحهم في سبيل عزة الوطن والأهل وما أشبه الليلة بالبارحة فمثلما قدم شعب الجنوب مئات الشهداء في ثورته التحررية الأولى ها نحن نقدم في ثورتنا الثانية آلاف الشهداء في سبيل الحرية والاستقلال.

يا أبناء الجنوب الأحرار إننا اليوم في ساحة الحرية بخور مكسر بالعاصمة عدن التي تمثل رمز لدولة الجنوب بكل شموخها وعنفوانها وهيبتها التي كانت في المنطقة فهي تمثل أيضا رمزا لانطلاقة الحراك الجنوبي السلمي المؤمن بمشروعه الوطني بالحرية والاستقلال واستعادة دولته الجنوبية كاملة السيادة.

ولهذا فإنه في معترك ما تشهده الساحة الجنوبية اليوم من أحداث ومتغيرات سياسية وعسكرية وأهمها الانهيار الاقتصادي وارتفاع العملة والأسعار التي أهلكت المواطن والوطن فإن مكونات الحراك الجنوبي مع جماهير شعبنا الجنوبي في هذه الساحة المباركة .

تود أن توضح في بيانها التاريخي اليوم ما يلي :

1) أن مكونات الحراك الجنوبي بمقاومته الجنوبية يؤكدان على المشروع الاستراتيجي لشعب الجنوب الأبي في الحرية والاستقلال واستعادة دولة الجنوب بحدودها المعترف بها دوليا ما قبل عام 1990م.

2) أن الحراك الجنوبي السلمي بجميع مكوناته هو الحامل السياسي للقضية الجنوبية وفق مشروعية الثورة ومشروعية القرارات الدولية التي أشارت بذلك بصورة لا لبس فيها ، وأن أي محاولات بوعي أو بدون وعي لأسقاط الحراك الجنوبي كممثل للقضية الجنوبية إنما هو إسقاط للقضية الجنوبية العادلة والمشروعة بنضالاتها الوطنية .

3) أن مكونات الحراك الجنوبي تؤكد أن تجاوز مشروع التسامح والتصالح الجنوبي ستؤدي لإضعاف الجبهة الوطنية الداخلية وعلية فإننا نؤكد على تعزيز مفاهيم ومعاني التسامح والتصالح بين كل القوى السياسية الجنوبية وكافة شرائح المجتمع الجنوبي ونحذر من الانجرار إلى الدعوات المناطقية الضيقة ونرفض استخدام العنف للانفراد بالقرار السياسي والعسكري الجنوبي عبر إقصاء الآخرين .

4) إن التطلع إلى دولتنا الجنوبية المستقلة القادمة يظللها العدل والاستقرار والتداول السلمي للسلطة ولن يتأتى ذلك إلا من خلال قبول البعض بالآخر وعدم تفرد فصيل باستلام الدولة دون الآخرين.

5) أن مكونات الحراك الجنوبي بمقاومته الجنوبية تطالب دول التحالف العربي وفي مقدمتها المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة بتعزيز العلاقة مع مكونات الحراك الجنوبي السلمي لبناء شراكة حقيقية وفق المصالح المشتركة التي تسهم في حفظ الأمن والسلم الدوليين في المنطقة وبما يحقق تطلعات شعبنا الجنوبي في الحرية والاستقلال واستعادة دولته الجنوبية كاملة السيادة.

6) أن شعبنا الجنوبي بمقاومته التي تصدت لجحافل العدوان الحوثي العفاشي ومن خلفهما أيران وكذا تصدي المقاومة الجنوبية للإرهاب لم تكن لتدافع عن أرض الجنوب وحده وإنما كانت تدافع عن المنطقة العربية والأمن والسلم الدوليين في المنطقة برمتها وعليه فإن مكونات الحراك الجنوبي وعامة ابناء شعبنا الجنوبي ترفض سياسة التركيع والتجويع ، وتطالب حكومة الشرعية ودول التحالف العربي والمجتمع الدولي في القيام بالتزاماتهم الدولية لإنقاذ الاقتصاد الوطني وانهيار العملة وإعمار البنيه التحتية كون بلادنا تحت البند السابع وفق قرارات الأمم المتحدة واطفالنا يموتون جوعا فإين الالتزامات الدولية تجاه بلادنا ولماذا لا تطبق كل فقرات البند السابع بما فيها الفقرات التي يلتزم فيها المجتمع الدولي بالشؤون الاقتصادية لبلادنا ، ونحذر المعنيين بذلك من التجاهل الذي قد يؤدي لغضب شعبي لا يحمد عقباه.

7) تؤكد مكونات الحراك الجنوبي وهي تجتمع اليوم في هذه الساحة المباركة باتفاق جنوبي الاول من نوعه في تبني هذه الفعالية الأكتوبرية لهي قادرة على التوافق لإيجاد قيادة جنوبية موحدة ومن هنا ندعو المجتمع الدولي والتحالف العربي إلى دعم مشروع مكونات الحراك الجنوبي في تبني مؤتمر جنوبي يفضي إلى توافق جنوبي تحت اشراف دولي.

8) يشدد المحتشدون في ساحة الحرية على نبذ الإرهاب بكافة اشكاله ومكافحته بشتى الطرق المشروعة ومن أجل تحقيق تقدم أكثر في هذا الملف يجب أن تتوحد كل الجهات الأمنية والعسكرية في هيكلة واحدة وتحت قيادة عسكرية واحده.

المجد لشهدائنا الأبرار

الحرية لأسرانا

والشفاء العاجل لجرحانا

وأنها لثورة حتى النصر المؤزر حتى استعادة دولتنا الجنوبية كاملة السيادة.

صادر عن اللجنة التحضيرية لمكونات الحراك الجنوبي في فعالية الذكرى ال 55 لثورة 14 أكتوبر المجيدة في ساحة الحرية بخور مكسر العاصمة عدن 2018م.

شاهد أيضاً

كهرباء عدن تعلن بدء تشغيل محطات الطاقة المستأجرة والعودة التدريجية لاستقرار الخدمة

اعلنت إدارة مؤسسة كهرباء عدن بدء اعادة تشغيل محطات الطاقة المستأجرة بعد...