يشير إلى تمرد بعض مسؤوليها.. تناقض فاضح بين تصريحات رئيس الحكومة وناطقها بشأن حوار جدة

  (عدن السبق)خاص:

كشفت تصريحات ما يسمى ناطق الحكومة اليمنية المدعو راجح بادي عن تناقض فاضح بين تصريحاته وتصريح رئيس الحكومة معين عبدالملك.

 

 

ففي حين نفى بادي اي تقدم في حوار جدة بين المجلس الانتقالي الجنوبي والشرعية اليمنية. اكد رئيس الحكومة ان الحوار شهد تقدما كبيرا وذلك في تصريح له نشره حساب رئاسة مجلس الوزراء.

 

 

وقال المحامي يحيى غالي الشعيبي في تغريدة على حسابه بتويتر ( الأزمة العميقة داخل منظومة الشرعية كشفها ناطقها الاخواني راجح بادي بنفيه تصريح رئيس الحكومة واشادته – بالتقدم بحوار جده بين الشرعية والمجلس الانتقالي وان اتفاق جده بعد التوقيع عليه سيعمل على تسريع أنهاء انقلاب الحوثي ولكن بنفس موقع مجلس الوزراء بتويتر ناطق الحكومة يدحض كلام رئيسها).

 

 

ويكشف هذا التناقض الفاضح عن حجم الخلافات داخل الشرعية التي تشهد خلافات حادة يهددها بالزوال خاصة وان تلك الخلافات متعددة بين اكثر من تيار وحزب داخل الشرعية المفككة أصلاً.

 

 

من جهته، قال معمر الإرياني وزير الإعلام اليمني، إن كل الأمور تسير في الطريق الصحيح لاستعادة الدولة، ووحدة أراضيها، موضحا أن توقيع الاتفاقية مع المجلس الانتقالي أصبح قريباً وفقاً للأسس والثوابت الوطنية ، وسيسهم هذا الاتفاق في توحيد الجهود المبذولة لمواجهة الميليشيا الحوثية الانقلابية واستمرار خطط الدولة في التنمية واستعادة السيطرة على المدن كافة.

 

 

وقد كشف الإرياني في تصريحه أن الاتفاقية ستكون شاملة وحافظة لكل اليمن، وأن الرئيس عبد ربه منصور هادي، لن يفرط في أي من الثوابت الوطنية التي ستكون الركيزة لتحقيق أهداف الشعب اليمني في المحافظات كافة، مشددا على أنه لن يكون هناك أي تفريط في هذه الثوابت.

شاهد أيضاً

بسبب عشوائية العمل وسوء الإدارة .. وقفة إحتجاجية للعاملين الصحيين في أبين

نفذ أطباء وعمال وكوادر وموظفي..