محكمة التحكيم الرياضية تضفي مزيدا من التعقيد على مسلسل أزمة الوداد والترجي

(عدن السبق)متابعات:

أضفت محكمة التحكيم الرياضة “الطاس”، مزيدا من التعقيد والغموض على مسلسل أزمة مباراة الوداد البيضاوي المغربي والترجي التونسي، في إياب نهائي دوري أبطال إفريقيا لكرة القدم.

 

 

وكشف موقع “البطولة” المغربي، أن المحكمة الرياضية، التي تتخذ من مدينة لوزان السويسرية مقرا لها، قررت تأجيل النظر في قضية ما بات يعرف بـ”أزمة رادس” بين الوداد والترجي، إلى نهاية الشهر الجاري.

 

 

هذا، وكانت المحكمة الرياضية قد منحت الوداد مهلة زمنية من أجل تقديم ملف الاستئناف، قبل دراسته والنظر في القضية اليوم الخميس، قبل أن تقرر تأجيل ذلك.

 

كما رفضت لجنة الاستئناف المستقلة التابعة للكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم (الكاف)، في وقت سابق طعن فريق الوداد ضد قرار اللجنة التأديبية لـ “الكاف”، التي اعتبرت الترجي بطلا لدوري أبطال إفريقيا لموسم 2018/2019، ونادي الوداد منسحبا من مباراة الإياب لنهائي البطولة، التي جرت على الملعب الأولمبي في مدينة رادس التونسية، في 31 مايو الماضي.

شاهد أيضاً

المنتخب اليمني يفوز بإصرار على نظيره الفلسطيني في تصفيات كأس آسيا والعالم

  فاز المنتخب اليمني على نظيره المنتخب الفل..