الميسري يقر بوقوف الشرعية خلف تهريب السلاح إلى عدن لمواجهة القوات الجنوبية ويهاجم دول التحالف ..”فيديو”

  عتق(عدن السبق)خاص:

أعترف وزير الداخلية المهندس احمد الميسري، بأن الشرعية كانت تقوم بتهريب الأسلحة إلى داخل العاصمة عدن، مجددا مهاجمته ضد دول التحالف العربي في اليمن.

 

 

وخلال كلمه القاها اليوم في اللقاء التشاوري القبلي الذي عقد في عتق محافظة شبوة -حضره مراسل صحيفة (عدن السبق)-، اقر الميسري، ان الحكومة الشرعية كانت تعمل على محاولة تهريب الأسلحة الى عدن لمواجهة المجلس الانتقالي الجنوبي وقوات الحزام الأمني والنخب.

 

 

وأضاف،: بأن دول التحالف العربي قد اخلت بشراكتها مع الحكومة الشرعية.

 

 

ويأتي خطاب وزير الداخلية احمد الميسري، ليؤكد تورط اطراف في حكومة الشرعية بالأحداث اغسطس الماضي التي شهدتها العاصمة عدن والمحافظات المجاورة لها، والتي تمكنت من خلالها القوات الجنوبية بقيادة المجلس الانتقالي الجنوبي من السيطرة الكاملة على المدينة والقضاء على المخطط الذي كان يحاك ضدها. بحسب تصريحات لقيادات جنوبية.

 

 

وكان وزيرا الداخلية والنقل صالح الجبواني، هما من تصدرا المشهد في مواجهات اغسطس الدامية قبل فرارهما إلى خارج البلاد، ثم العودة إلى محافظة شبوة الجمعة الماضية.

 

 

ويتزامن تصريح الميسري مع انتهاء وشيك لحوار جدة الذي تقوده المملكة العربية السعودية بين المجلس الانتقالي الجنوبي وحكومة الشرعية، وهو ما اعتبره سياسيون تصعيد سياسي يهدد إتفاق جدة بالفشل.

شاهد أيضاً

“الموت البطيء”.. الحوثيون يستغلون الأمراض لتعذيب السجناء

  دعت منظمة حقوقية دولية لإنقاذ المختطفين اليم..