بن دغر يؤكد للسفير الصيني لدى اليمن أن السلام الشامل والعادل يبدأ بتنفيذ مخرجات الحوار

  (عدن السبق)خاص:

أكد الدكتور أحمد عبيد بن دغر مستشار رئيس الجمهورية رئيس الوزراء السابق أن فخامة الأخ الرئيس عبدربه منصور هدي رئيس الجمهورية حريص على تحقيق الحل السياسي الشامل وفق المرجعيات المتفق عليها والمتمثلة في المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية، ومخرجات الحوار الوطني، وقرار مجلس الأمن الدولي 2216.

 

 

جاء ذلك خلال لقائه اليوم بالسفير الصيني لدى بلادنا كانغ يونغ وذلك لمناقشة الأوضاع السياسية والاقتصادية والعلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين ودور الصين والمجتمع الدولي في دعم الشرعية، ووحدة وأمن واستقرار اليمن في كل ماهو مطروح من حلول حيث الحفاظ على وحدة اليمن في شكلها الاتحادي الجديد المتفق عليه في مخرجات الحوار الوطني هي جوهر الحلول العادل، ومنطلق الحلول الشاملة والعادلة.

 

 

وأكد الدكتور بن دغر أن اتفاق الرياض الذي انطلق من المرجعيات الثلاث هو خطوة على طريق الحل السياسي للحرب والأزمة في اليمن، وبما يضمن مصالح وحقوق الشعب اليمني، ووحدة واستقرار وسيادة اليمن. مشيرًا إلى أن مخرجات الحوار الوطني قد وفرت أرضية مشتركة لكل التوجهات الوطنية، وأساساً نظرياً لحل أزمة الدولة والمجتمع.

 

 

من جانبه جدد السفير الصيني دعم بلاده للشرعية الدستورية ووحدة وسيادة واستقرار اليمن وسلامة أراضيه وأكد أن الصين تبارك كافة الخطوات التي ترعاها المملكة العربية السعودية للوصول إلى الحل السياسي الشامل المستند على المرجعيات الثلاث، وأن الصين والمجتمع سوف يدعمان كافة الجهود التي من شأنها التقريب بين كافة الأطراف المعنية بالأزمة اليمنية.

 

 

وتبادل الأخ مستشار رئيس الجمهورية مع السفير الصيني موضوعات اتفاق الرياض، وضرورة تذليل كافة الصعوبات التي قد تنشأ عند تطبيق بنوده، بما في ذلك الملاحق السياسية والعسكرية والأمنية.

شاهد أيضاً

تزويد محطات الكهرباء بالمشتقات النفطية بعدن

كشف مصدر في الكهرباء