مدير عام صندوق النظافة بعدن : كنا ولازلنا إلى جانب عمالنا .. ومعا بنينا منظومة النظافة

  عدن(عدن السبق)خاص:

أكد مدير عام مكتب صندوق النظافة والتحسين بالعاصمة عدن، ان الصندوق يمر بظروف صعبة، ويتعرض لنكبات وهزات.

 

 

وقال راشد، “لقد سرنا معا كعمال لصندوق النظافة والتحسين خلال السنوات السابقة في بناء هذا الصرح الخدمي الذي اصبح ووصل لمستوى التميز في تقديم خدماته للمجتمع وبلغ مستوى ادائه الى مرتبه جعلت مدينة عدن تحتل المركز الاول على مستوى الجمهورية في مستوى النظافة بشهادات لجهات مختصة”.

 

 

واضاف : رغم تعرض الصندوق للعديد من النكبات والهزات ولكن بفضل تماسك قيادته مع عماله استطاع تحملها وتجاوز كافة المحن والعراقيل والصعوبات التي مرت به بدء من العام 2011م واولها افتقاره لكثير من موارده المالية.

 

 

وتابع مدير مكتب صندوق النظافة،: “مع كل تلك المعيقات فقد كنا ولا زلنا نشكل فريق عمل واحد في صندوق النظافة وكنا في قيادة الصندوق الاقرب الى زملائنا واخوتنا العمال طيلة فتراتنا السابقة ، ونتقدم صفوف المطالبين بحقوقهم ، وكنا ولا زلنا نقدم للاخوه في النقابة كافة التسهيلات والمساندة ليكونوا اداة قوية في دعم حقوق عمال النظافة ، ونسعى دوما للظغط على الجهات المعنية من اجل تنفيذ المطالب المشروعة للعمال ، مع حرصنا على مراعاة الامكانات والظروف التي تمر بها البلاد وحتى لا ينهار الصندوق و يفقد العامل مصدر رزقه بدلا من ان يتحقق مطلبه ، حتى اصبح عامل النظافة في عدن بفضل من الله تعالى ، الاول في جميع الامتيازات عن غيرهم من العاملين في صناديق النظافة على مستوى الجمهورية سواء من حيث معدل الرواتب او الحوافز الشهرية والاضافي او من حيث التامين والضمان الاجتماعي وغيرها من الامور التي بامكان اي شخص من خارج او داخل الصندوق التحري او التدقيق منها ،
و هنا نحن لا نمن ولا نتفاخر بما تحقق للعامل في قطاع النظافة فهي حقوق مكفوله ولا يمكن القفز فوقها او تجاهلها ، كما انه واجب علينا طالما تولينا امانة ومسئولية ادارتهم ، وقد توجب علينا ان ندرك قبل غيرنا ان عمال النظافة هم عمود عمل الصندوق اولا واخيرا ، والصندوق هو البيت الاول لهم”.

 

 

وقال،: اخيرا فاننا في قيادة الصندوق نعد جميع زملائنا العمال بأننا لن نكل او نمل وسنواصل جهودنا التي بدانا في تحسين اوضاعهم المعيشية مع كل الخيرين من ابناء هذه المدينة ممن تحركهم مصلحة العمال ومصلحة المدينة وصحة المجتمع ، ولكنا في نفس الوقت لن نتوانى قيد أنملة في التصدي لكل من يرغب في هدم الصندوق او يراهن على ابتزازه او سلبه علاقته المتينه مع عماله ، ومثلما تخطى عمال الصندوق المراحل العجاف سيكونوا قادرين على اذابة وكشف كل من يتامر على زملائه
ِاو يحاول ابتزازهم او ابتزاز الصندوق باسمهم”.

 

 

وحول دعوات الاضراب الغير قانونية والتي دعا اليها بعض افراد النقابة فإنه وبموجب المادة ٤٤ من قانون العمل والتي تنص على انه لايجوز توقيف العمل في المؤسسات الخدمية والسيادية ( النظافة ،والكهرباء والمياه والصرف الصحي ،والصحة ) فان محاولات البعض جر مجموعة من العمال للإضراب هو عمل خارج عن القانون . خصوصا مع قيامنا مسبقا بحل معظم المشاكل والمطالب التي اوردها بيان النقابة. سيما ما يتعلق بتحمل تكاليف علاج المرضى من خلال التعاقد مع اكثر من مستشفى واستمرار ذلك رغم تداعي البعض بالتمارض واندفاع اكثر من مائة متمارض وبشكل يومي للمستشفى الذي رفض معاينة ومعالجة اكثر من ٣٠شخصا يوميا حسب الاتفاق معه .وتزيد اجمالي مبالغ التكلفة العلاجية عن ١٨ مليون ريال في الشهر الواحد للمستشفى ،ناهيك عن المساعدات العلاجية الاخرى .

 

كما أن قيادة وادارة الصندوق قد اوفت بما وعدت به في التأمين لعمال وموظفي الصندوق .

 

 

وحث المهندس/ قائد راشد عمال النظافة الى عدم الانجرار وراء دعوات فرض الاضراب بالقوة من قبل فئة قليلة من العمال وتهديد زملائهم بالسلاح والاعتداءعليهم بالضرب لوقف العمل، ومدعومين بادخال اصحاب الاغراض والمنافع الشخصية من خارج منظومة النظافة.من يريدون تدمير الصندوق ولا يهمهم مصلحة الناس ومعيشة اكثر من (٤١٩٥) موظف وعامل نظافة يستلمون رواتبهم ومستحقاتهم أولا بأول .من بين اكثر من ٩٢ مؤسسة ومرفق حكومي في العاصمة عدن دون انقطاع معتمدين على الله وعلى الجهود والاعتماد على الذات والايرادات التي انخفضت بشكل كبير رغم احداث ومخلفات الحرب التي اكلت الاخضرواليابس. وبفارق عن كل عمال محافظات الجمهورية اليمنية الذين لا يزيد رواتبهم عن (٣٠ ). الف ريال شهريا .فيما يزيد رواتب عمالنا عن الخمسين ومابين ال٦٠ وال٨٠ الالف مع الاضافي ليوم العطل والاجازات والاجور الاضافية على عدد النقلات للقمامة .

 

 

واضاف مدير عام صندوق النظافة ان مسألة التعبير عن الرأي والمطالبة بالحقوق وفق الاطر القانونية أمر مرحب به وجميعنا نقف الى جانبهم .ولكن دون تعطيل خدمات النظافة.
وفيما يخص مطالب العمال باعتماد الزيادة في الرواتب .

 

 

اختتم المهندس راشد حديثه بالقول :نحن لانكره ان يحصل عمالنا على زيادة وقد اتفقنا مع الاخوة في النقابة لرفع رسالة من قبلنا يوقع عليه محافظ المحافظة رئيس مجلس ادارة الصندوق ومن ثم رفعها لدولة رئيس مجلس الوزراء للنظر في مطالب العمال ومعا الى جانب الاخوة في النقابة لمتابعة الحكومة في اعتماد ذلك .وكذلك بالنسبة لما يخص الجمعية السكنية فنحن على استعداد لرفع مذكرة للهيئة العامة للاراضي لاستكمال اجراءات صرف اراض سكنية للعمال وعلى النقابة متابعة ذلك كونه من صميم عملهم ونحن الى جانبهم .

 

 

وفيما يتعلق بالمخاطر التي قد تترتب على استمرار الاضراب .اكد المدير العام لصندوق النظافة وتحسين المدينة أنه لاخوف من اي مخاطر فالجميع مدرك حساسية الوضع ومخاطره الكارثية ومقاصد البعض في استغلال ذلك لمأرب أخرى وان العمل والنشاط اليومي مستمر في كل مديريات محافظة عدن .

 

 

 

*من عبدالسلام هائل

شاهد أيضاً

رئيس الجمهورية يوجه بتشكيل لجنة للتحقيق في استشهاد العميد الركن عدنان الحمادي

  وجه فخامة الرئيس المشير الركن عبدربه منصور هاد..