7:38 صباحًا الإثنين ,26 أكتوبر 2020

الحزام الأمني “قطاع المنصورة” يوضح حقيقة اشتباكات خط التسعين

  عدن(عدن السبق)خاص:

أوضح مصدر أمني في الحزام الأمني -قطاع المنصورة- بشأن حادثة إطلاق النار التي حدثت مساء أمس الجمعة في شارع التسعين.

 

حيث قال المصدر “إنه تم تلقي إشعار عن سماع إطلاق نار كثيف في جولة السلام بشارع التسعين وكذلك خط السجن في تمام الساعة السابعة والنصف من مساء أمس الجمعة الموافق 27/12/2019 وعلى الفور تم إبلاغ عمليات الحزام الأمني، ونزول قوة من سرية الطوارئ.

 

 

وأضاف المصدر اتجهت الأطقم من منفذ سوق القات حتى مدخل شارع السجن، ثم اتجهت نحو طريق التسعين، وكان هناك عدد من المسلحين في مداخل بلوك خمسة، وعندما شاهدوا أطقمنا وهي في وضع تحري واستطلاع قاموا بإطلاق النار على قواتنا ثم فروا إلى داخل الأزقة متحصنين بالأحياء السكنية المكتظة بالسكان، لتتوقف الاشتباكات وقتئذ، ولاذوا بالفرار.

 

 

وأشار المصدر الأمني إلى أن قيادة قطاع المنصورة ممثلةً بالقائد كمال الحالمي أمرت القوة بالانسحاب وعدم الانجرار بمطاردة المسلحين خوفاً على حياة المواطنين الآمنين داخل منازلهم، والمارين في الطرقات، فانسحبت الأطقم من ذلك الموقع.

 

 

ولفت المصدر أنه وبعد ذلك اتجهت قوة من طوارئ الحزام الأمني -قطاع المنصورة- لتستطلع بشأن فحوى بلاغ بوجود مسلحين خلف مستوصف السلام التخصصي في شارع التسعين، وعند الوصول إلى الموقع كانت هناك قوة أمنية، فتم التواصل مع مدير مكتب مدير أمن العاصمة عدن العقيد عبدالدائم أحمد علي للتأكد من تبعية القوة الأمنية، فأكد أنها تتبع أمن العاصمة عدن.

 

 

وتابع المصدر أن أفراد الأمن الذين كانوا موجودين في الموقع أفادوا قائد قوة طوارئ الحزام الأمني -قطاع المنصورة- التي نزلت بأن الاشتباكات بينهم وبين المسلحين أسفرت عن إصابة مواطنَـيْن اثنين قام أفراد إدارة الأمن بإسعافهم إلى مستوصف السلام التخصصي، وذلك قبل أن تنزل القوة التابعة للحزام الأمني -قطاع المنصورة- إلى المكان.

شاهد أيضاً

انتقالي التواهي يستعرض سير العملية التعليمية

استعرضت الهيئة