3:13 مساءً الثلاثاء ,25 فبراير 2020
العناوين

حصري : مهران القباطي يحتجز جنود جنوبيين ومخاوف من تصفيتهم

  مأرب(عدن السبق)خاص:

مُنع عدد كبير من الجنود الجنوبيين الناجين من القصف الغادر الذي استهدف معسكر اللواء الرابع حماية رئاسية مساء السبت، في محافظة مأرب اليمنية وسقط على اثره اكثر من ١٠٠ قتيل و ٢٠٠ جريح جميعهم ينتمون الى المحافظات الجنوبية.

 

 

وقالت مصادر لصحيفة (عدن السبق)،: بأن “قيادة اللواء اقدمت على حجز أكثر من ٢٠٠ جندي جنوبي من الذين نجوا من القصف الغادر، ومصادرة هواتفهم ومنعهم من التواصل مع دويهم”.

 

 

وكشفت المصادر بأن “قائد اللواء الرابع حماية رئاسية مهران القباطي، اصدر توجيهات بحجز كافة الجنود الناجين من القصف ووضعهم تحت الرقابة المشددة”.

 

 

المصادر نفسها، اشارت ان حجز الجنود يأتي للتحقيق معهم بتهمة التخابر مع الجهة المنفذة للقصف” حد قولها

 

 

وقالت مصادر اخرى للصحيفة، ان قيادة اللواء قامت بحجز الناجيين خشية من تسريب تفاصيل الحادث التي تثبت تورط مهران القباطي بالوقوف خلف تصفية عدد من الناجين اثناء الاستهداف.

 

 

وأوضحت ان مسلحون يتبعون القباطي باشروا باطلاق الرصاص على الجنود الذين نجوا من القصف الغادر.. لافتة انه تم تصفية عدد من المصابين.

 

 

وناشد اهالي منتسبي اللواء الرابع حماية رئاسية الرئيس عبد ربه منصور هادي، بالتدخل العاجل لكشف مصير ابنائهم.

 

 

وقال الاهالي انهم قد فقدوا اتصالهم مع ابنائهم منذ تعرض المعسكر للقصف مساء السبت .. معبرين عن بالغ قلقهم وتخوفهم من ان يتم تصفيتهم وتصنيفهم ضمن ضحايا القصف.

 

 

ورغم تزايد عدد الضحايا بشكل متسارع واتهام الشرعية لجماعة الحوثي، الا ان الغموض لازال يلف الحادثة ولم تعلن جماعة الحوثي الانقلابية مسئوليتها عن هذا الهجوم رسميا.

شاهد أيضاً

وزارة الصحة تؤكد خلو اليمن من فيروس كورونا حتى الان

  اكد وكيل وزارة الصحة لقطاع الرعاية الاول..