وكيل أول محافظة عدن يفتتح الندوة الخاصة بأهمية تنفيذ “اتفاق الرياض”

عدن(عدن السبق)عبدالسلام هائل:

عقدت صباح اليوم بالعاصمة عدن ندوة خاصة باهمية تنفيذ اتفاقية الرياض تحت عنوان ( عدن ٢٠٢٠م توعية -تنمية خدمات ) بحضور عدد من الشخصيات الاجتماعية والثقافية والسياسية.

 

والقى وكيل اول محافظة عدن / محمد نصر شاذلي كلمة اكد فيها اهمية الندوة كخطوة اولى على طريق عقد عدد من الفعاليات والورش العلمية المتعلقة باهمية مخرجات اتفاق الرياض وضرورة سرعة تنفيذه لما فيه المصلحة العامة للوطن عامة ولمدينة عدن بوجه خاص وحث الوكيل الشاذلي ابناء مدينة عدن على فتح صفحة جديدة من السمو والالتزام بالاخلاق الرفيعة التي اتسم بها ابناء مدينة عدن على مر العصور وما عرف عنهم من مدنية في سلوكهم وتعاملاتهم اليومية , والابتعاد عن لغة الحقد والكراهية واشاعة المحبة والامن والسلام والتوجه نحو بناء مستقبل عدن ،مستقبل كل اجيالنا .

 

واضاف, ان ما نراه اليوم يمثل سلوكا دخيلا على عدن وابناء مدينة عدن ذات الطابع المدني .وشدد وكيل اول محافظة عدن محمد نصر شاذلي على اهمية اغتنام الفرصة من قبل جميع الاطراف المعنية بتفيذ اتفاق الرياض ( شرعية وانتقالي ) وسرعة تنفيذه على ارض الواقع .

 

وتابع قائلا :كفى ما عانيناه في عدن من صراعات دموية منذ ٦٧م والتي مازلنا نعاني منها وبسببها وصلنا الى ما نحن فيه , داعيا الجميع الى تحكيم صوت العقل وتغليب المصلحة الوطنية وتنفيذ اتفاق الرياض الذي يمثل المخرج الحقيقي للازمة وفي استكمال واعادةتطبيع الاوضاع في المناطق المحررة وفي المقدمة العاصمة عدن ولالتفاف تحت قيادة الرئيس الشرعي فخامة الرئيس / عبدربه منصور هادي. والتوجه نحو المصالحةالوطنية ، مشيدا بدعم وجهود قيادة المملكة العربية السعودية الشقيقة ممثلة بخادم الحرمين الشريفين وولي عهده الامير / محمد بن سلمان والعميد العتيبي قائد قوات التحالف بعدن وذلك لانجاح تنفيذ اتفاق الرياض وفي تقديم كافة اوجه الدعم لبلادنا ولمدينة عدن بشكل خاص .

 

من جانبه, تطرق وكيل وزارة الصناغة والتجارة على عاطف الى الاهمية التي تمثلها اتفاقية الرياض وتنفيذها على ارض الواقع في تحقيق الامن والاستقرار والذي سينعكس مباشرة على تحسن الوضع المعيشي والاقتصادي لسكان مدينة عدن واليمن .

 

وكانت قد القيت كلمة ترحيبية من قبل مديرعام مكتب الثقافة بالعاصمة عدن / أحمد عبدالله حسن .

 

فيما أدار الندوة / احمد عبدالله مسعد والتي تم خلالها استعراض ثلاث اوراق عمل تناولت الورقة الاولى المقدمة من العميد / علي الجمالي مدير الشؤون الامنية بديوان المحافظة , اهمية تنفيذ اتفاقية الرياض وانعكاسه على الوضع الامني في العاصمة عدن واخلاء المدينة من المعسكرات والسلاح وتأمينها من شبح الحرب والصراعات الدموية مابين كل فترة واخرى وماترتب على ذلك من اشكاليات افقدت مدينة عدن رونقها وبهاءها بل ووظيفتها الاساسية كمدينة تحتضن اهم الموانئ العالمية , وكمدينة تجارية وصناعية .

 

فيما تناولت الورقة الثانية المقدمة من الاخت / سناء محمد المقبلي دور المرأة العدنية واهمية اشراكها في تنفيذ اتفاق الرياض والحاجة الشديدة والملحة لسرعة تنفيذه والذي سيضمن مصالح وتوفير خدمات الناس في عدن وحفظا للارواح والممتلكات ولمستقبل بلادنا ومدينتنا عدن.

 

وتناولت الورقة الثالثة المقدمة من الاعلامي / محسن بكيش مديرعام مكتب الاعلام بالعاصمة عدن الدور الاعلامي والتوعية الاعلامية التي يجب ان تركز حاليا ،لتجسيد روح الاخاء والمحبة والتسامح ،وابراز اهمية تنفيذ اتفاف الرياض والصورة الايجابية لذلك .والالية الاعلامية اللازمة من خلال انشاء مركز اعلامي مشترك مابين التحالف والاطراف واشراك الكفاءات الاعلامية والصحفية في تناول وابراز ايجابيات اتفاق الرياض .

 

هذا وقد اثريت الندوة بالمداخلات العديدة القيمة والهادفة والتي حثت في مجملها على سرعة التنفيذ لاتفاق الرياض كمخرج حقيقي على طريق حل الازمة اليمنية واستعادة السلطة الشرعية .

 

حضر فعاليات الندوة / عبدالحكيم الشعبي مستشار محافظة عدن , و ابو بكر احمد علي رئيس الهيئة الاستشارية و عدد من المسؤلين والشخصيات الاجتماعية و من مختلف المكونات السياسية .

 

شاهد أيضاً

العثور على جثة جندي في عدن

افادت مصادر محلية بالعاصمة عدن..