لجنة اعتصام المهرة تؤكد تمسكها في مقاومة القوات السعودية حتى اخراجها من المحافظة

  المهرة(عدن السبق)متابعات:

أكد مسؤول في لجنة اعتصام المهرة تمسك اللجنة بقرار مقاومتها للقوات السعودية حتى اخراجها من المحافظة بالكامل وليس الإكتفاء بالإنسحاب من منفذ شحن الحدودي فحسب.

 

 

وقال مسؤول التواصل الخارجي لاعتصام المهرة، الناشط أحمد بلحاف أن مقاومة الاحتلال السعودي في محافظة المهرة مستمرة بكل الطرق المشروعة والممكنة ووفق شرعية الدفاع عن الأرض والكرامة والأمن والاستقرار بحسب وصفه.

 

 

وأضاف بلحاف في تصريحات إعلاميه أن لجنة الاعتصام والمكونات والقبائل ترحب بأي قرار لحفظ سيادة  الدولة، ومؤسساتها وأمن واستقرار محافظة المهرة.

 

 

وأشار إلى أن انسحاب القبائل من مواقعها كان تجاوباً مع تحركات قيادة الجيش في المحافظة لمعالجة الوضع في منفذ شحن وإعادته إلى وضعه القانوني والطبيعي , متوعدا في الوقت نفسه بالتعامل بحزم مع قوات الاحتلال السعودي حيث قال أن القبائل تقوم بدور مساند لقوات الجيش في حال تطلب الأمر ذلك بعد استلامه لمنفذ شحن وخروج القوات السعودية ومليشيات المحافظ باكريت.

 

 

وأوضح أن انتهاكات وهيمنة الاحتلال السعودي  ليست في منفذ شحن فقط بل تمتد  على مستوى  سيطرته على ميناء نشطون ومنفذ صرفيت ومطار الغيضة، ومعسكراته في مدن وقرى محافظة المهرة وتقطعاته في الطرق واستحداث نقاط لمليشياته بحسب وصفه, وتضييق الخناق على السلطه المحلية وتمكين أدوات خارجة عن القانون القرار ‘ في إشارة إلى محافظ المحافظة “باكريت”.

شاهد أيضاً

تزويد محطات الكهرباء بالمشتقات النفطية بعدن

كشف مصدر في الكهرباء