رئيس الوزراء يلتقي قيادات حزب الإصلاح ضمن المشاورات المستمرة لتشكيل الحكومة الجديدة

  الرياض(عدن السبق)سبأنت:

التقى رئيس الوزراء المكلف الدكتور معين عبدالملك، اليوم، قيادات حزب التجمع اليمني للإصلاح، ضمن مشاوراته المستمرة مع المكونات السياسية لتشكيل الحكومة الجديدة ووضع أولويات عملها ومهامها، وتنسيق الجهود لضمان نجاح عملها.

 

 

وتدارس اللقاء ما تم إنجازه على صعيد تطبيق آلية تسريع تنفيذ اتفاق الرياض، واهمية المضي في تنفيذها كمنظومة متكاملة في الجوانب السياسية والعسكرية والأمنية، وتضافر الجهود لإنقاذ الاقتصاد الوطني وتخفيف معاناة المواطنين وتوحيد الصف الوطني في معركة اليمن والعرب المصيرية ضد المشروع الإيراني عبر وكلائه مليشيا الحوثي الانقلابية.

 

 

وأحاط الدكتور معين عبدالملك، قيادات حزب الإصلاح، بكافة التطورات والمستجدات، والاهمية القصوى لتضافر جميع الجهود من اجل انجاز تطبيق آلية تسريع تنفيذ اتفاق الرياض الذي رعته المملكة العربية السعودية الشقيقة وفق الجدول الزمني المحدد.

 

 

وجدد رئيس الوزراء المكلف، التأكيد على أهمية الاجماع من قبل كل الأطراف على ان تكون الحكومة الجديدة من ذوي الكفاءات والخبرة والاختصاص حتى تكون فاعلة وقادرة على القيام بمهامها والتعامل مع الازمات المركبة وفي مقدمتها استكمال انهاء الانقلاب الحوثي، وإنقاذ الاقتصاد وتحسين الخدمات وتجفيف منابع الفساد وتحقيق إصلاحات حقيقية وجذرية في عمل مؤسسات الدولة وضبط الإيرادات العامة.. لافتا الى ضرورة المزيد من التلاحم وتوحيد الصف الوطني تحت قيادة فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية حتى استكمال استعادة الدولة وانهاء الانقلاب الحوثي المدعوم إيرانيا وتفويت الفرصة على كل من يريد شق الصف وحرف بوصلة المعركة المصيرية والوجودية لليمن وشعبها.

 

 

من جانبهم، قدم قيادات حزب الإصلاح التهاني والتبريكات للدكتور معين عبدالملك، على الثقة التي نالها وإعادة تكليفه من فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية لقيادة الحكومة الجديدة، مؤكدين دعمهم الكامل في ان تكون الحكومة الجديدة من ذوي الكفاءات والاختصاص حتى تقوم بمسؤولياتها وواجباتها على الوجه الأمثل

شاهد أيضاً

المطيري: دولة الجنوب قادمة رغما عن الميسري وجباري وجبواني

أكدت الكاتبة والباحثة، نورا المطيري