ردفان..المجلس الانتقالي يعقد اجتماعاً استثنائياً

ردفان (عدن السبق)خاص:

 

عقدت قيادة المجلس الانتقالي الجنوبي بمديرية ردفان صباح اليوم الاحد اجتماعا استثنائيا، ترأسه رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي بالمديرية،المناضل العقيد فيصل محمد عمر واعضاء بالمجلس.

 

 

 

وناقش الاجتماع انشطة ماتسمى بلجنة الانقاذ بمدينة الحبيلين والتي تسعى للظهور بالادعاء تحت إشراف المجلس الانتقالي الجنوبي.

 

 

حيث اكد المجلس بان تلك اللجنة لا تمثل المجلس الانتقالي الجنوبي بالمديرية، ولا تحسب عليه ويرفض المجلس اية تحركات وتشكيل لجان تحت ذريعة امور خدمية،وجمع اموال بأسم إنقاذ ردفان، وان موقف قيادة المجلس كان واضحا في وقت سابق،رافضاً لهذا التشكيل، في ظل وجود المجلس الانتقالي الجنوبي وجهات مسؤولة تتعاون من اجل المصلحة العامة بروح الفريق الواحد.

 

 

وأن المجلس قد احتوى مكونات مجتمعية وتنضوي فيه ،ولديه لجان عاملة تسعى جاهدة وبالتنسيق مع الجهات المسؤولة في تذليل الصعوبات الخدمية للمواطنين داخل هذه المديرية البطلة التي لها تاريخ نضالي عريق ماضي وحاضر،والتي يرفض ابنائها التفرقة والتشتت والاعمال الانفرادية التي تضر بمصلحة المديرية،او إثارة الخلاف بين ابناء المجتمع وشرخ النسيج الاجتماعي.

 

 

واكد المجتمعون رفضهم المطلق لكل تلك الاعمال الانفرادية التي تتعارض مع توجهات المجلس، في ظل وجود مجلس يمثل ابناء المجتمع ويحمل راية الثورة الجنوبية وفي ظل وجود جهات مسؤولة هي من ابناء ردفان.

 

 

واشار المجتمعون بأن من ينتحل هيئة قيادة المجلس ويتعامل مع لجنة الإنقاذ لا يمثل الا نفسه ولا يمثل حضوره او نشاطه ، المجلس الانتقالي الجنوبي بالمديرية لا من قريب ولا من بعيد وهو عمل فردي خالف توجهات المجلس،وتغريد خارج السرب،وخالف اللائحة التنظيمية،علما ان من ينتحل صفة قيادة المجلس ويتعامل مع لجنة الإنقاذ قد قدم استقالته واي نشاط له ليس باسم المجلس بل يمثل نفسه شخصياً.

 

 

وقد اقر المجتمعون تشكيل لجنة للجلوس مع تلك اللجنة وإقناعهم بالتي هي احسن والكف عن الانشطة الانفرادية باسم ردفان مالم فان المجلس سيوضح العديد من الامور للجماهير.

شاهد أيضاً

الضالع.. ميليشيات الحوثي تشن هجوم عنيف على مواقع مأهولة بالسكان شمال غرب المدينة

اقدمت مليشيات الحُوثي الإرهابيَّة