اللواء بن بريك يُشيد بدور المنظمات الدولية الإغاثية والإنسانية العاملة فـي الجنوب

(عدن السبق)خاص:

 

أشاد اللواء الركن أحمد سعيد بن بريك، القائم بأعمال رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، رئيس الجمعية الوطنية، بدور وعمل المنظمات الدولية الإغاثية والإنسانية في المساهمة في رفع معاناة المواطنين في محافظات الجنوب من خلال تقديم الدعم الإنساني والخيري للمحتاجين سواء كانوا نازحين أو لاجئين أو مرافق صحية وخدمي.

 

جاء ذلك أثناء لقاءه صباح اليوم، في مقر الجمعية، بعدد من ممثلي المنظمات الدولية والصناديق العاملة في محافظة عدن والمناطق المحررة.

 

وأضاف اللواء بن بريك قائلاً: “إن علاقتنا جداً طيبة مع المنظمات الدولية، من خلال تأمينها وحفظ سلامة طاقمها ومساعدتها في تأمين عمليات الإغاثة ليس فقط على مستوى محافظات الجنوب، وإنما أيضا على مستوى محافظات الشمال”.

 

وتطرق الاجتماع الذي يُعد الأول من نوعه، إلى شرح مقتضب عن الوضع العسكري والسياسي الحاصل في محافظات الجنوب بشكل خاص، وما آلت إليه تلك الأوضاع من صراعات حزبية نتج عنها تفاقم لمعاناة الشعب الجنوبي، ناهيك عن كارثة الأمطار والسيول التي شهدتها محافظات الجنوب مؤخراً وفاقمت من معاناة المواطنين.

 

وعرج اللواء بن بريك، إلى اتفاق الرياض وأسباب تعثر تنفيذه من قبل الطرف الآخر، والدور البارز للمجلس الانتقالي الجنوبي الحامل الوحيد للقضية الجنوبية في جميع المحافل الدولية والإقليمية وتحمله المسؤولية طول الفترة الماضية على الصعيدين الدولي والإقليمي، إلى جانب تحمله مسؤولية محافظات الجنوب، وذلك بعد أن غضت الحكومة طرفها عن أداء واجبها تجاه الشعب الجنوبي المكلوم، بالإضافة عن دوره في مكافحة الإرهاب بالاشتراك والتنسيق مع التحالف العربي.

 

في حين سلط الضوء في الاجتماع، على الشائعات والأقاويل التي جرت مؤخراً في وسائل الإعلام ضد المنظمات العاملة على الأرض تحت سقف الأمم المتحدة، وفي الشأن أوضح اللواء بن بريك قائلاً: “تلك الشائعات والأقاويل لن تثنينا كمجلس انتقالي من تقديم الدعم والمساعدة لها بهدف التخفيف من معاناة الناس ورفع مستوى معيشتهم”.

 

وأكد رئيس الجمعية الوطنية في الاجتماع، على ضرورة توطيد العلاقة بين المجلس الانتقالي الجنوبي ولجانه التخصصية مع المنظمات الدولية والمنظمات المحلية في تقديم أعمال الإغاثة لشعبنا دون أي إعاقات وصوبات تقف أمام أداء مهام عملكم الإنساني.

 

من جانبهم عبر ممثلوا المنظمات الدولية عن شكرهم للقائم بأعمال رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، على حسن الاستقبال وتعاونه اللامحدود في تذليل الصعاب أمام عمل كل منظمة، مستعرضين (كلاً على حده) مهام عملهم وأبرز نشاطاتهم التي قاموا بها على الأرض لغرض التخفيف من معاناة المواطنين وانتشال الوضع الصحي والخدماتي الصعب الذي تمر به المحافظات الجنوبية عموماً، مؤكدين أن استمرارية مثل هذه اللقاءات ستصب بشكل إيجابي على الجميع.

 

حضر الاجتماع، الدكتورة أسماء أحمد السباعي، نائب رئيس لجنة الشؤون الاجتماعية في الجمعية الوطنية والأخ أحمد قاسم، مدير مكتب رئيس الجمعية الوطنية والعقيد نجم عبدالله محمد.

شاهد أيضاً

الانتقالي يناشد الأمم المتحدة بالتدخل للحد من الإرهاب والمجاعة

ناشدت هيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي