8:34 مساءً الثلاثاء ,29 سبتمبر 2020

إعلامية عدنية: لهذه الأسباب لن أترك عدن مهما حصل

(عدن السبق) متابعات: 

بينت الإعلامية في قناة عدن الفضائية رندا عكبور أنها لن تترك العاصمة المؤقتة عدن في الوضع المُزري التي تواجه منذُ فترة طويلة بسبب الحروب والصراعات الأهلية.

وقالت رندا عكبور في منشور على حائط صفحته الشخصية بـ”الفيسبوك” لم ولن نترك عدن وسندفن في ترابها إن شاءا لله لن تغنينا عنها السويد ولا لندن.

وأردفت قائلة”: تحملنا غزو ٩٤ وتجرعنا ويلاته سنوات ، صمدنا ضد الغزو الحوثي العفاشي ، عشنا مرحلة التفجيرات والاغتيالات وحرب الخدمات وارتفاع العملة وكل ما يجعلنا نتحمل ونتحمل هو حبنا وولائنا لوطننا الجنوب ولعاصمتنا الأبدية عدن. 

ولفتت إلى أنه لن يغريهم نعيم دول الغرب لأن النعيم الحقيقي هو أن يعيشوا بسلام في عدن ويتنفسوا هواءها..موضحة أن الحب والولاء الحقيقي للأرض يتجسد فيهم.

وتابعت:” كلنا نستطيع اختلاق الأكاذيب وصناعة البطولات لأجل أن نتحصل على اللجوء لأي دولة ولكن لدينا ما هو أغنى وأقيم من أن نفبرك لأجل أن نتحصل على اللجوء السياسي أو الإنساني. 

واختتمت رندا بالقول:” عدن هي الجنة الحقيقية هي كرامتنا وعزتنا سنعيش وسنموت على أرضها وسندفن في ترابها بإذن الله.

 

شاهد أيضاً

اللواء بن بريك يناقش مع المدير الإقليمي لشركة “جروب فور” عدداً من الاجراءات المتعلقة بتطبيع الحياة في العاصمة عدن

التقى اللواء الركن