اللجنة الأمنية بعدن تناقش عدداً من التقارير وتقف أمام مستجدات الوضع الأمني بالعاصمة

  عدن(عدن السبق)خاص:

 

 

وقفت اللجنة الأمنية بالعاصمة عدن في اجتماعها الدوري المنعقد اليوم الخميس، برئاسة محافظ العاصمة رئيس اللجنة الأمنية العُليا الأستاذ أحمد حامد لملس، أمام مستجدات الوضع الأمني وجاهزية ويقظة الأجهزة الأمنية في العاصمة.

 

 

وحذّر الاجتماع من التماهي مع الحملات الإعلامية المُفتعلة التي تستهدف أمن العاصمة ومنتسبيه، من خلال الاستغلال السياسي لبعض الحوادث العارضة التي تحدث في كل المجتمعات والمحافظات، وتزييف الحقائق ومحاولة تأليب الشارع وزرع الرعب والخوف في نفوس المواطنين وزعزعة أمن العاصمة وإقلاق السكينة العامة عبر نشر وتداول تلك الإشاعات المغرضة.

 

 

وطمأنت اللجنة الأمنية المواطنين من سكان عدن والمقيمين فيها وزوارها بأن العاصمة عدن تشهد استقراراً أمنياً لم تشهده خلال السنوات الخمس المنصرمة، وأن الأجهزة الأمنية بكافة وحداتها في أتم يقظتها وجاهزيتها، وتعمل ليل نهار على ترسيخ دعائم الأمن والاستقرار، مطالبة أبناء عدن إلى عدم الالتفات لتلك الشائعات المعروف أهدافها والجهات التي تقف خلف نشرها والترويج لها.

 

 

واطّلعت اللجنة الأمنية على سير الإجراءات الأمنية في القضايا الجنائية، وقضايا المخدرات، مؤكدة على سرعة إنجازها وإحالتها إلى الأجهزة القضائية للبت فيها.

 

 

إلى ذلك ناقش الاجتماع باستفاضة التقريرين المقدمين من قبل مدير عام البحث الجنائي ومدير عام شرطة السير، وإغنائهما بالملاحظات.

 

 

وفي ختام الاجتماع جرى استعراض التكليفات السابقة وما تم تنفيذه منها، والتأكيد على مواصلة الجهود لتنفيذ قرارات وتوصيات وتكليفات الاجتماعات السابقة.

شاهد أيضاً

الحكم بأعدام قتلةالمجني علية ‘بأراس’بالمنصورة

أصدرت محكمة المنصورة