الرئيس الزُبيدي يُعزّي في استشهاد الدكتور خالد الحُميدي

(عدن السبق)خاص:

 

بعث الرئيس القائد عيدروس قاسم الزُبيدي رئيس المجلس الانتقالي الجنوبي، برقية عزاء ومواساة إلى أسرة وذوي الدكتور خالد عبده محمد الحميدي، عميد كلية التربية بالضالع، الذي استشهد بعد أن طالته يد الغدر والإرهاب في عملية اغتيال آثمة صباح اليوم السبت.

 

وعبّر الرئيس الزُبيدي في برقيته عن عميق حزنه وألمه وأساه جراء فقدان هامة أكاديمية سامقة بقيمة الدكتور خالد الحميدي، مؤكداً أن العملية الآثمة التي طالته، لم تكن تستهدف شخص الدكتور الحميدي، وإنما هي محاولة لاغتيال قِيَم العلم والوعي والإنسانية التي كان يحملها.

 

وشدد الرئيس القائد في برقيته على أن معركة الجنوبيين مع قوى الإرهاب والتطرف الممولة محلياً وإقليميا مستمرة، ولن تتوقف حتى استئصال هذه الآفة من جذورها.

 

وابتهل الرئيس القائد في ختام برقيته إلى المولى عزوجل بأن يتغمد الشهيد الدكتور خالد الحميدي بواسع الرحمة والمغفرة، ويسكنه فسيح جناته، ويلهم أهله وذويه وطلبته ومحبيه الصبر والسلوان.

إنّا لله وإنّا لله راجعون

شاهد أيضاً

قيادة لواء بارشيد تصدر بيان هام بشأن إختطاف جنود اللواء من قبل ميليشيات الاخوان

أصدرت قيادة لواء بارشيد