هيئة رئاسة الإنتقالي تحذّر من محاولات عرقلة تنفيذ اتفاق الرياض

عدن(عدن السبق)خاص:
عقدت هيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي اجتماعها الدوري، اليوم السبت، برئاسة اللواء أحمد سعيد بن بريك، القائم بأعمال رئيس المجلس، رئيس الجمعية الوطنية.

وفي مستهل الاجتماع، الذي حضره عدد من وزراء المجلس في حكومة المناصفة، استعرضت هيئة الرئاسة مستجدات الأوضاع في عموم محافظات الجنوب، مؤكدة ادانتها للاعتداءات الحوثية على جبهة يافع والتي استشهد وجرح على إثرها عدد من أبطال القوات المسلحة الجنوبية.

وحذّرت في سياق استعراضها للمستجدات، من محاولات ومساعي حزب الإصلاح الإخواني، وأطراف أخرى في الشرعية، لإجهاض اتفاق الرياض وعرقلة تنفيذ بنوده، مطالبة في هذا الشأن قيادة التحالف العربي ورعاة الاتفاق، إلزام الطرف الآخر والضغط عليه لاستكمال تنفيذ بنود الاتفاق، وفي مقدمتها إخراج القوات العسكرية من محافظات الجنوب، ونقلها إلى جبهات المواجهة مع مليشيا الحوثي.

وفي سياق آخر، حذّرت الهيئة كذلك من تباطؤ رئيس حكومة المناصفة، وعدم التزام حكومته وإيفائها بوعودها في توفير متطلبات تشغيل الكهرباء في العاصمة عدن، مشددة على سرعة توفير تلك المتطلبات، مالم فإن الخيارات ستبقى مفتوحة أمام المجلس وشعب الجنوب.

وفي ختام الاجتماع، وقفت الهيئة أمام عدد من القضايا المدرجة في جدول أعمالها واتخذت الإجراءات المناسبة بشأنها.

شاهد أيضاً

“الجعدي” يُكرّم مدير مكتب المبعوث الأممي في العاصمة عدن

كرم الأستاذ فضل محمد الجعدي، عضو هيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي، .