المنطقة العسكرية الأولى تهدد وتتوعد ابناء حضرموت بالقوة وتلوح بإستخدام ورقة “الإرهاب”

(عدن السبق)خاص:
هدد رئيس أركان المنطقة العسكرية الأولى في وادي حضرموت أبناء المحافظة بالمواجهة والعنف والقمع والإرهاب، وذلك أمام مطالبهم المتمثلة بخروج القوات الغير حضرمية من مناطق الوادي والصحراء.

وظهر رئيس أركان المنطقة العسكرية الأولى العميد ركن “يحيى أبو عوجاء” في تصريح مصور خص به قناة بلقيس الفضائية -تابعه محرر موقع (عدن السبق)-، مهدا ابناء حضرموت ، معتبرا مطالبهم المشروعة بالتصعيد.

وبرر ابو عوجاء تهديده لأبناء حضرموت، بالإدعاء بأن المجلس الإنتقالي الجنوبي هو من يقف خلف المطالبة بخروج قوات المنطقة العسكرية الاولى.

وقال ان قوات العسكرية الاولى ستتعامل بكل قوة مع اي تصعيد ضد قواتها؛ في رسالة واضحة لكافة منتسبي العسكرية الأولى بالتأهب وأستخدام القوة والعنف ضد ابناء حضرموت الذين عبروا عن رفضهم لبقاء تلك القوات بأكثر من تظاهرة جماهيرية في مختلف المدن.

وهدد رئيس أركان المنطقة العسكرية الأولى، بإغراق المحافظة بالإرهاب، زاعما ان بقاء قواته في حضرموت يمنع حدوث ذلك.

وترفض المنطقة العسكرية الاولى مغادرة مناطق وادي حضرموت التي تتواجد فيها حقول وأبار النفط، كما ترفض التوجه إلى جبهات القتال لمواجهة ميليشيا الحوثي الإنقلابية المدعومة من إيران.

ويرى مراقبون، تهديدات ابو عوجاء، بانها رسالة الى العناصر الإرهابية التي ظلت تحتضنها المنطقة العسكرية الأولى طوال السنوات الماضية وتُوكل إليها مهام معينة بين الحين والآخر.. لافتين ان الرسالة التي اراد ابو عوجاء توجيهها لجناح المنطقة الإرهابي مفاذها هو البدء بضرب المحافظة بعباءة الإرهاب.

يذكر ان العشرات من العناصر الإرهابية كانوا قد تمكنوا من الفرار من داخل سجون المنطقة العسكرية الأولى بسيئون على شكل دفعات، دون صدور أي توضيح من قبل قيادة المنطقة حول تلك الحوادث.

شاهد أيضاً

الحوثيون يخفون تقريراً يدينهم بنهب 4 مليارات دولار

(عدن السبق)متابعات: كشف تقرير عن نهب مليشيا الحوثي –الذراع الإيرانية في اليمن- مليارات الدولارات من …