11:40 صباحًا الأربعاء ,24 أبريل 2024

ذراع الإمارات الإنساني يطلق مشروعه الخيري لتوزيع كسوة العيد على 2500 أسرة بحضرموت

(عدن السبق)متابعات:

أطلق ذراع الإمارات الإنساني باليمن – هيئة الهلال الأحمر الإماراتي، مساء اليوم، في مدينة المكلا بمحافظة حضرموت، المشروع الخيري السنوي لتوزيع كسوة العيد على الأطفال من ذوي الهمم، والأيتام، و الأسر الأشد احتياجا.

يأتي ذلك، في إطار الجهود التي تبذلها دولة الإمارات العربية المتحدة في محافظة حضرموت، مساهمة منها في التخفيف عن المواطنين ورسم الابتسامة على وجوههم، ويستمر المشروع حتى 29 رمضان.

وتقدم التدشين مدير عام مديرية مدينة المكلا عبدالله بايعشوت ومعه مدير مكتب الشؤون الاجتماعية والعمل بساحل حضرموت الأستاذ احمد سالم باظروس بمعية الأستاذ شوقي كرامة التميمي، و ممثل مكتب الهلال الأحمر الإماراتي باليمن، والمهندس حامد سالم قوايا مشرف مشاريع الهيئة بالمحافظة.;

وفي التدشين، قال ممثل هيئة الهلال الأحمر الإماراتي بحضرموت، حميد راشد الشامسي مستشار التنمية والتعاون الدولي في تصريح صحفي، “يسرنا أن نعلن عن انطلاق مشروع “كسوة العيد” في محافظة حضرموت للعام 1445هـ – 2024م، حيث يأتي هذا المشروع في إطار الجهود المستمرة التي تبذلها دولة الإمارات العربية المتحدة لدعم الأسر المحتاجة وتوفير الفرحة والسعادة في مناسبة عيد الفطر المبارك.

وبحسب الشامسي، فإن مشروع كسوة العيد يهدف إلى توزيع كسوة العيد لعدد 2500 أسرة، بواقع 500 قسيمة مشتريات بقيمة 200 ريال سعودي لكل كوبون في عدة مراكز تجارية بمدينة المكلا لتخفيف العبء الاقتصادي وإدخال البسمة والفرحة على قلوبهم.

ولفت إلى أن المشروع يأتي بدعم من دولة الإمارات العربية المتحدة، عبر” هيئة الهلال الأحمر ” في حضرموت، لتعوض الأطفال هناك عما سببته لهم الأزمة اليمنية من تدهور اقتصادي، انعكس بشكل كبير على الفقراء وذوي الدخل المحدود، وخصوصاً على من لديهم أطفال يحتاجون لعناية خاصة، أو تلك الأسر التي فقدت معيلها، وأصبحت مثقله بأطفال أيتام، ينتظرون من يعوضهم ولو الجزء اليسير عما فقدوه.

بدورهما وجه باظروس وبايعشوت، نيابة عن السلطة المحلية ومكتب وزارة الشؤون الاجتماعية بالمحافظة، جزيل الشكر لهيئة الهلال الأحمر الإماراتي لتدشين مشروع كسوة العيد الذي يهدف إلى توفير ملابس جديدة وملائمة للأطفال، وذلك لتعزيز فرحتهم وبهجتهم خلال عيد الفطر المبارك. مؤكدين أن مبادراتها الإنسانية تعني الكثير لأبناء حضرموت، وتساهم إلى حد كبير في تخفيف الأعباء عن كاهل المواطنين.

واعربا باظروس وبايعشوت عن تقديرهما لدولة الإمارات العربية المتحدة لمساهمتها في تحقيق الفرحة والسرور للأسر المستفيدة في مدينة المكلا وضواحيها الذي يسهم في تخفيف العبء المادي عن العائلات المحتاجة ويساهم في إدخال الفرحة والسرور إلى قلوب الأطفال خلال العيد.

وشهدت معارض توزيع كسوة العيد اقبالاً كبيراً من أطفال ذوي الهمم وأسرهم، والأيتام، و الأسر الأشد احتياجا، لاقتناء ما يناسبهم لأطفالهم، عن طريق اعطائهم كوبونات شرائية من أكبر المعارض الموجودة بالمدينة، حتى يستطيعوا مشاركة أقرانهم فرحة العيد، وتجنيبها أي شعور بالنقص، أو الفقدان، فيما توجه فريق ميداني للمناطق الريفية المترامية الأطراف بالمكلا، للوصول إلى الأسر التي لا تستطيع التوجه إلى نقاط التوزيع واعطائهم كسوة العيد وهم في منازلهم.

ومن جانبهم أعرب المستفيدون عن امتنانها لدولة الإمارات العربية المتحدة وهيئة الهلال الأحمر الإماراتي على وقوفه الدائم معهم ومساهمتهم في رفع المعاناة عنهم، وتقدموا بجزيل الشكر والعرفان لقيادة الدولة الرشيدة التي وضعتها نصب عينيها وفي مقدمة أولوياتها وبادرت برسم البسمة على وجوههم عبر هذه المبادرة الاجتماعية الرائدة في توزيع كسوة العيد.

شاهد أيضاً

وزير النفط والمعادن يستقبل فريق المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة

(عدن السبق)متابعات: استقبل معالي وزير النفط والمعادن الدكتور سعيد سليمان الشماسي ، اليوم الثلاثاء ، …