أزمة المشتقات النفطية في حضرموت تُثير استياء أبناء الوادي من مركزية المكلا “وثيقة”

(عدن السبق) حضرموت:

برزت مجدداً دعوات في وادي حضرموت، تنادي بإعلان الوادي محافظة مستقلة، بعد إرجاع مسؤولين محليين بالوادي توقف الخدمات إلى ما وصفوه بمركزية المكلا.

وقد ظهرت دعوات بضرورة إبقاء حضرموت موحدة في الوقت الراهن حتى تستطيع انتزاع حقوقها كاملة من المركز بالعاصمة المؤقتة عدن.

وبين تلك الدعوات التي ظهرت على مواقع التواصل الاجتماعي، يتوقع أن تنفجر بصورة معلنة خلال الأيام القادمة بعد التصريحات المعلنة للسلطة المحلية بالوادي .

وكشفت وثيقة لمدير شركة النفط بوادي حضرموت “عبدالرحمن بلفاس” انقطاع التموين بمادة البترول لوادي حضرموت منذ 10 أيام من منشآت المكلا فرع شركة النفط بساحل حضرموت .

وأشار “بلفاس” في مذكرة رفعها للسلطة المحلية بوادي حضرموت ” حصل الموقع بوست على نسخة منها ” أن الكميات التي وصلت خلال سبتمبر الحالي لمحطات الوادي 727 الف و 60 لتر .

ونوه إلى أن انقطاع التموين تسبب في أزمة اختناق في البترول وأزمة غير عادية .

وفي سياق متصل، أشار مصدر محلي إلى أن السلطة المحلية بوادي حضرموت تقدمت قبل فتره بطلب رسمي للمحافظ للسماح لها باستيراد كمياتها التي تريدها عبر ميناء المكلا لكن الاخير رفض.

ومنذ مطلع الاسبوع الجاري ، اختفت مادة البترول من محطات توزيع المحروقات.

وفي تصريح لمحافظ حضرموت اللواء الركن “فرج البحسني”، أشار الى أن  صندوق التعليم بالمحافظة تعاقد مع 7300 معلم و معلمه كان  نصيب وادي و صحراء حضرموت منها 1300 معلم .

وفي سياق آخر أوضح مصدر مقرب من السلطة بالوادي إلى أن شركة النفط بساحل حضرموت تقوم بشراء الديزل من بترومسيلة بمبلغ 180 ريال للتر الواحد ويباع في السوق المحلية بالسعر العالمي بفارق يزيد عن 130 ريال للتر .

وتقدر الكميات التي تباع من شركة بترومسيلة التي تقع قطاعاتها النفطية في نطاق وادي وصحراء حضرموت يوميا ما يزيد عن نصف مليون لتر ديزل يوميا .

ويتسأل ناشطون عن مصير الفارق الذي يذهب لحساب شركة النفط بالساحل.

وطالب نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، سلطات الوادي بالتحول في استيراد المشتقات النفطية، من محافظة المهرة المحاذية لوادي حضرموت في حال بقاء الساحل متعنتا، إلى جانب إعطاء فروع مكاتب الوزارات والمؤسسات الحكومية صلاحيات واسعة من الحكومة تسمح لها بالقيام بدورها الاساسي.

ويتكون وادي و صحراء حضرموت من  16 مديرية على مساحة جغرافية تقدر بثلث مساحة الجمهورية اليمنية ، فيما الساحل 12 مديرية .

شاهد أيضاً

المجلس الخليجي يطالب المجتمع الدولي الضغط على الحوثي لضمان أمن الملاحة البحرية

دعا الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية نايف الحجرف،..