الكشف عن شرط الحوثيين للإفراج عن أبناء صالح… وأحدهم إصابته شديدة

(عدن السبق)وكالات:

 

أكد سام الغباري، مستشار الرئيس اليمني، نجاح وساطة تمت مؤخرا في الإفراج عن أبناء الرئيس اليمني الراحل علي عبدالله صالح، المحتجزين من جانب جماعة “أنصار الله”، على أن يتم نقلهم خارج اليمن.

وقال الغباري إن الحوثيين اشترطوا إضافة أشخاص آخرين غير الأسرى، إلا أن التحالف العربي أصر على تفتيش الطائرة، فرفض الحوثيون.

وأضاف مستشار الرئيس اليمني “الحوثيون استهدفوا من هذا الاتفاق إخراج جرحى إيرانيين، بينهم شخصيات مهمة وكبيرة جدا. وهذه معلومة مؤكدة بالنسبة إلى القيادة اليمنية”.

وعلى صعيد صحة الأسرى من عائلة علي عبدالله صالح، أوضح الغباري أنهم بـ”خير وصحتهم جيدة”، باستثناء محمد محمد عبدالله صالح شقيق طارق، لأن إصابته كانت شديدة.

وشدد الغباري على أن الوساطة لن تتم إلا بعد تفتيش الطائرة.

كانت شخصيات يمنية تحدثت عن نجاح وساطة عمانية في الإفراج عن صلاح ومدين علي عبدالله صالح، والعقيد محمد محمد عبدالله صالح، وعفاش طارق محمد عبدالله صالح، المعتقلين لدى جماعة “أنصار الله”.

شاهد أيضاً

لحج : قائد قوات الحزام الأمني بالحواشب يشدد على ضرورة حماية أمن وممتلكات المواطنين

شدد العقيد "محمد علي الحوشبي" قائد قوات قطاع الحزام الأمني بمديرية المسيمير