تدشين الدورة العسكرية للمستجدين في كتيبة الاحتياط الثانية وقطاع المنصورة بإشراف القائد كمال الحالمي

عدن (عدن السبق) خاص:

 

 

دُشِّنت في كتيبة الاحتياط الثانية وقطاع المنصورة دورة مكثفة للمستجدين بإشراف القائد كمال مطلق الحالمي قائد الكتيبة والقطاع.

حيث بدأت أعمال التدريبات العسكرية للمستهدفين في الدورة من المنتسبين الذين انضموا إلى صفوف الكتيبة والقطاع لمشاركة زملائهم في ترسيخ الأمن بالمهمات الموكلة إليهم.

وخلال التدريب اطلع القائد كمال الحالمي على اللياقة البدنية التي يتمتع بها الجنود موجهاً كلمة لهم قال فيها: “نرحب بانضمامكم إلى الكوكبة التي سبقتكم في مهنة الشرف والعز والبطولة بكتيبة الاحتياط الثانية وقطاع المنصورة) والتي أضحت تحمل على عاتقها مسؤوليات كبيرة في تثبيت دعائم الأمن والاستقرار سواء في النقاط الأمنية المنتشرة أو في قطاع المنصورة”.

وقال قائد الكتيبة والقطاع “إن مواطني مديرية المنصورة يعقدون عليكم آمالهم في تحقيق الأمن في كافة مناحي الحياة المجتمعية”، مضيفاً أن انضمامهم إلى الكتيبة والقطاع سيُشكل إضافة نوعية مميزة تساهم إسهاماً كبيرًا في القيام بالواجبات وتحقيق الإنجازات وهذا لن يتأتى إلا بفضل الله تعالى أولاً ثم بفضل كثافة التدريبات التي ستنتج فرساناً يحملون هم ترسيخ قواعد الأمن في ربوع مديرية المنصورة ونقاط التفتيش التابعة للكتيبة والقطاع.

وأثنى القائد كمال الحالمي على الجهود الداعمة لكتيبته والقطاع والمقدمة من دولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة التي تقود التحالف العربي في العاصمة عدن، فلولا ذلك الدعم السخي من الأشقاء الإماراتيين لما كنتم اليوم هنا تتلقون فنون الدروس العسكرية لكي تحموا منجزات تحرير عدن، وكذا أهاليكم في عاصمتكم عدن، داعياً جميع المنضمين إلى هذه الدورة العسكرية إلى الاستفادة القصوى منها لكي تؤتِ ثمارها على المدى القريب والمتوسط والبعيد.

وأشار قائد كتيبة الاحتياط الثانية قائد قطاع المنصورة إلى أنه بعد انتهاء الدورة التدريبية العسكرية سيكون بمقدور المشارك فيها القيام بتتفيذ المهمات الأمنية على أكمل وجه، من خلال مكافحة المخدرات، وإلقاء القبض على المجرمين، وإنهاء أعمال البلطجة والمتمثلة بإطلاق الأعيرة النارية في مواكب الأعراس، وغيرها من البلاغات التي سيتعامل معها خريجو الدورة بحرفية واقتدار، بالتنسيق الكامل مع اللواء الركن شلال علي شائع مدير أمن العاصمة عدن.

بعد ذلك واصل القائد كمال مطلق الحالمي قيامه بتدريب الجنود تاركاً في وجدانهم انطباع إيجابي لما يتصف به من حلم وشدة، وتواضع وحزم، تجاههم.

وستتواصل أعمال التدريبات للأفراد حتى انتهاء الفترة المحددة لها.

حضر جانب من التدريبات الأخوة الضباط والصف والجنود في الكتيبة والقطاع وعدد من قادة النقاط الأمنية.

شاهد أيضاً

المجلس الخليجي يطالب المجتمع الدولي الضغط على الحوثي لضمان أمن الملاحة البحرية

دعا الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية نايف الحجرف،..